ترامب يقيل مدير وكالة الأمن الالكتروني بسبب تصريح "غير دقيق للغاية" عن الانتخابات

مدير وكالة الأمن الإلكتروني وأمن البنية التحتية كريس كريبس
مدير وكالة الأمن الإلكتروني وأمن البنية التحتية كريس كريبس © رويترز
نص : مونت كارلو الدولية / رويترز
2 دقائق

أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الثلاثاء 11/17 على تويتر إقالة مدير وكالة الأمن الإلكتروني وأمن البنية التحتية كريس كريبس، واتهمه بأنه أدلى بتصريح "غير دقيق للغاية" بشأن أمن انتخابات الثالث من نوفمبر تشرين الثاني 2020.

إعلان

وقدم ترامب مزاعم عن تزوير واسع النطاق ورفض الاعتراف بالهزيمة أمام الرئيس المنتخب جو بايدن. ورفعت حملته سلسلة من الدعاوى القضائية في ولايات شهدت منافسة محتدمة رغم أن مسؤولي الانتخابات في الحزبين قالوا إنهم لا يرون أي دليل على حدوث مخالفات خطيرة. وذكرت رويترز الأسبوع الماضي أن كريبس، الذي عمل على حماية الانتخابات من المتسللين الإلكترونيين لكنه أثار حفيظة ترامب بسبب جهوده لفضح المعلومات المضللة، أبلغ مساعديه بأنه يتوقع إقالته.

وقال ترامب على تويتر إن كريبس طمأن الناس بأن الانتخابات كانت آمنة بينما كانت هناك "مخالفات وتزوير جسيم، بما في ذلك تصويت متوفين وعدم السماح لمراقبي الانتخابات بالدخول إلى مواقع الاقتراع" وأخطاء آلات التصويت التي قلبت أصوات ترامب إلى بايدن. ووضع موقع تويتر تحذيرا على تغريدات ترامب يقول "هذا الادعاء بشأن تزوير الانتخابات محل خلاف".

وأدار كريبس وكالة الأمن الإلكتروني وأمن البنية التحتية التابعة لوزارة الأمن الداخلي منذ إنشائها قبل عامين. وأثار كريبس غضب البيت الأبيض بسبب موقع على شبكة الإنترنت تديره الوكالة يكشف المعلومات الخاطئة عن الانتخابات، بحسب ثلاثة أشخاص مطلعين. ولم يرد ممثل عن الوكالة على طلب التعقيب. ولم يتراجع كريبس على حسابه الخاص على تويتر عن موقفه إذ قال "شرفت بالعمل. قمنا به بشكل صحيح"

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم