الولايات المتحدة على وشك ترخيص لقاح فايزر وحملة تلقيح واسعة تبدأ الأسبوع القادم

في مستشفى بإيرلندا الشمالية
في مستشفى بإيرلندا الشمالية © رويترز

باتت الولايات المتحدة على وشك الترخيص للقاح ضد كوفيد-19 في الأيام القليلة المقبلة فيما تبدأ حملة تلقيح وطنية في الأسبوع المقبل.

إعلان

وأوصت لجنة خبراء مستقلين وكالة الغذاء والدواء الأميركية بالترخيص لأول لقاح ضد كوفيد-19 طورته شركتا فايزر الأميركية وبايونتيك الألمانية. ومن المتوقع أن تعطي الوكالة الضوء الأخضر في الأيام المقبلة، على أن تبدأ حملة التلقيح الأسبوع المقبل. وكانت مصادقة الخبراء على اللقاح، في بادرة شفافية غير مسبوقة في العالم، مؤكدة ولا سيما بعد نشر مجلة "نيو إنغلاند جورنال اوف ميديسين" العلمية المرجعية الخميس النتائج الكاملة للتجارب السريرية التي تظهر فاعلية بنسبة 95%.

ووصف الرئيس المنتخب جو بايدن قرار خبراء اللجنة التي شكلتها وكالة الغذاء والدواء بأنه "نور يشع في مرحلة قاتمة بلا ضرورة". وسجلت الولايات المتحدة، البلد الأكثر تضررا في العالم جراء الفيروس، حوالى ستة آلاف وفاة نتيجة الوباء خلال 48 ساعة، وباتت حصيلتها الإجمالية تقارب 300 ألف وفاة. وبعد المصادقة على اللقاح في الولايات المتحدة، يتعين توزيعه، وهي مهمة تنسقها الحكومة الفدرالية وعهد بها إلى القطاع الخاص.

وقال بايدن إن التوزيع سيطرح تحديا، طالبا من "إدارة (الرئيس الأميركي دونالد) ترامب الحصول على الجرعات التي فاوضت عليها مع فايزر وموديرنا، والعمل سريعا على صنعها على نطاق واسع للمواطنين الأميركيين والعالم". من جهتها، أعلنت مختبرات الشركتين الفرنسية "سانوفي" والبريطانية "غلاكسو سميث كلاين" (جي اس كي) الجمعة أن لقاحهما ضد كوفيد-19 لن يكون جاهزا قبل نهاية 2021 بعدما جاءت نتائج التجارب السريرية الأولى أقل مما كان يؤمل.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم