تخطي إلى المحتوى الرئيسي

ترامب لا يعتقد أن روسيا تقف خلف الهجوم الإلكتروني مناقضا اتهامات بومبيو

دونالد ترامب في واشنطن
دونالد ترامب في واشنطن © رويترز
نص : مونت كارلو الدولية / رويترز
3 دقائق

هون الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، في أول تعليق له على الاختراق واسع النطاق لبيانات الحكومة الأمريكية، من خطورة وتأثير حملة التجسس الإلكتروني على بلاده.

إعلان

وقال ترامب على تويتر يوم السبت 20 ديسمبر 2020: "التسلل الإلكتروني أكبر بكثير في تقارير الأخبار الزائفة عما هو في الواقع".

وأضاف قائلا "روسيا.. روسيا.. روسيا.. هي أول كلمة تخرج عند حدوث أي شيء لأن وسائل الإعلام التي تفتقر للنزاهة والمهنية لا تهتم، غالبا لأسباب مالية، ببحث احتمال أن يكون الأمر متعلق بالصين ربما!".

ويتناقض حديث ترامب عن احتمال تورط الصين في الاختراق، الذي طال حتى الآن أكثر من ست هيئات حكومية منها وزارتا التجارة والخزانة، مع تعليقات وزير الخارجية مايك بومبيو وعدد من أعضاء الكونغرس.

وقال بومبيو في مقابلة يوم الجمعة "بوسعنا أن نقول بكل وضوح إن الروس هم المسؤولون عن هذا العمل".

وكان السناتور الجمهوري ميت رومني قال في تغريدة يوم الخميس إن الاختراق "أشبه بقاذفات روسية حلقت مرارا ودون رصد فوق بلدنا بأكملها".

ولم يرد متحدث باسم وزارة الخارجية بعد على طلب للتعقيب.

وقال آدم شيف رئيس لجنة المخابرات بمجلس النواب وعضو الحزب الديمقراطي في تغريدة على تويتر ردا على تعليق ترامب "يوم آخر وخيانة أخرى لأمننا القومي من قبل هذا الرئيس. تغريدة أخرى كاذبة تبدو وكأنها كُتبت في الكرملين".

ونفى الكرملين أي دور له في عملية الاختراق.

ولم يعلق مكتب مدير المخابرات الوطنية بعد على الاختراق الذي استخدم برمجيات تطورها شركة سولارويندز لإدارة الشبكات وتستخدم في القطاعين العام والخاص.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.