"قوس قزح": حكومة بايدن الجديدة !

جو بايدن في ولاية جورجيا الأمريكية
جو بايدن في ولاية جورجيا الأمريكية © رويترز

قبل اسبوع من مراسم تنصيبه ، أعلن الرئيس الاميركي المنتخب جو بايدن عن بعض أسماء أولئك الذين عينهم في المناصب الحكومية الرئيسية والذين يجب أن يصادق عليهم  مجلس الشيوخ.

إعلان

- ما الذي يمكن استخلاصه من هذه التوطئة؟

أولاً ، يمكن توثيق الاهتمام الواضح  بالتعبير عن تنوع المجتمع الأمريكي، بما يليق بالحزب الديمقراطي الذي يعود الفضل في نجاحه، إلى حد كبير، إلى دعم ومساندة النساء والشباب والأقليات للرئيس المنتخب.

ويكمن أن تُلَخَّصَ إدارة البيت الابيض الجديدة في عبارة :إدارة "قوس قزح " ،نظرا  إلى تنوع المجتمع الأمريكي وهو يتجسد في حكومة بايدن المقبلة .

اختيار هذه الشخصيات  لم يأت اعتباطيا ، بل إنه  غالبًا ما يكون أعضاء سابقين في إدارة باراك أوباما ،من يمنحهم  شهادة مزدوجة من الوسطية والكفاءة والجدارة. وعلى سبيل المثال، فإن وزير الخارجية ووزير الأمن الداخلي كانا في المرتبة الثانية في وزارتهما قبل أربع سنوات.

وزير الخزانة، رئيس البنك المركزي؛ وزير الدفاع وهو جنرال في الجيش، المبعوث الخاص للمناخ  وزير الخارجية، معظم هذه التعينات تتناغم  مع النهج عينه الديموقراطي .

وهذا يثير سؤالين:

أولهما، كيف سيكون رد فعل الجناح اليساري للحزب الديموقراطي، والذي أظهر أنه كان في صعود خلال الانتخابات التمهيدية  ولا يجد ما يلائمه  أو يجسده في هذه الأسماء ؟

من جانب آخر، فإن قدرة هذا الفريق ليس فقط على صنع أوباما الثالث ولكن على الابتكار في مواجهة الأزمة في المجتمع الأمريكي التي كشف عنها انتخاب ترامب في عام 2016 ونتائجها الجيدة في عام 2020.

إليكم بعضا من أهم أسماء فريق جو بايدن  :

- جانيت يلين Janet Yellen، وول ستريت تفسح المجال لـ ييل  Yale،

جانيت يلين، هي سيدة محترمة ذات خبرة وحنكة سياسية ،اختارها جو بايدن  وزيرة الخزانة.  

على رأس الأمن القومي، اختار الرئيس المنتخب  شابا طموحا هو جيك سوليفان Jake Sullivan.

كما اختار بايدن  وليام بيرنز، الدبلوماسي المخضرم الذي شغل مراكز عدة حول العالم، لتولي إدارة وكالة الاستخبارات المركزية "سي آي ايه". وقال بايدن إن "بيل (وليام) بيرنز دبلوماسي نموذجي يتمتع بخبرة عقود على الساحة العالمية . وأضاف الرئيس المنتخب الذي من المقرر أن يتولى منصبه في 20 كانون الثاني/يناير الحالي ، "إنه يشاركني اعتقادي الراسخ بأن الاستخبارات يجب أن تكون غير مُسيسة".

- كاثلين هيكس ،تم اختيارها لمنصب نائبة لوزير الدفاع،  كما تم اختيار السفيرة السابقة سامانتا باور، المدافعة القوية عن الدبلوماسية الإنسانية على رأس إدارة وكالة المساعدات الخارجية الأميركية .

فاجأ الرئيس المنتخب للولايات المتحدة جو بايدن ، مدرسا من أصل أميركي لاتيني لمنصب وزير التعليم في حكومته المقبلة ،وهو ميغيل كاردونا، لكن المهمة ليست بالهينة ، وهي تتمثل في تسريع إعادة فتح المدارس المغلقة بغالبياتها منذ بداية  وباء كوفيد 19.

هذا الوزير الذي قدم نفسه على أنه "ثنائي اللغة وثنائي الثقافة"، سيكون بعد تثبيته ، العضو الثالث من أصل أميركي لاتيني في حكومة الرئيس الديموقراطي المنتخب ، الذي وعد "بأوسع تنوع"  في فريقه  في التاريخ الأميركي ، وهي الصورة النمطية  للمجتمع الأمريكي  باختلاف ثقافاته .

إنها حكومة  "قوس قزح " الديمقراطية الجديدة، التي لا يمكن أن يقبل بها دونالد ترامب بأي حال من الأحول، والحال أنه خارج اللعبة السياسية على حين هزيمة ، حتى إشعار آخر، يقرره الأمريكيون .

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم