شفاء رئيس المكسيك أندريس أوبرادور بعد أقل من أسبوعين على إصابته بكوفيد-19

الرئيس المكسيكي أندريس لوبيز أوبرادور
الرئيس المكسيكي أندريس لوبيز أوبرادور © رويترز
نص : مونت كارلو الدولية / رويترز
2 دقائق

قالت الحكومة المكسيكية إن نتيجة فحوص الرئيس أندريس مانويل لوبيز أوبرادور جاءت سلبية بعد أقل من أسبوعين على إصابته بفيروس كورونا.

إعلان

وقال الرئيس (67 عاما) في رسالة مصورة من القصر الرئاسي "أنا في صحة جيدة وأتعافى. ومنذ الإعلان عن إصابة الرئيس بمرض كوفيد-19 في 24 يناير كانون الثاني أكد مسؤولو الصحة أنه في حالة جيدة ويعاني من أعراض بسيطة. وتسجل المكسيك أحد أعلى معدلات الوفاة بالمرض في العالم. وتثير إدارة أوبرادور لأزمة جائحة كورونا انتقادات مستمرة من معارضيه السياسيين وخبراء الصحة.

لكن على الرغم من ذلك كشفت استطلاعات الرأي زيادة شعبية الرئيس خلال الجائحة على الرغم من اتهامه بالتقليل كثيرا من حجم الأزمة وتعريض نفسه للخطر دون داع. وأعلنت وزارة الصحة أمس الخميس تسجيل 13575 إصابة جديدة بكوفيد-19 و1682 وفاة، ليصل إجمالي الإصابات في البلاد إلى مليون و899 ألفا و820 حالة، والوفيات 162 ألفا و922 . وتقول الوزارة إن العدد الفعلي للإصابات والوفيات أكبر بكثير على الأرجح.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم