لعنة الأعطال الخطيرة تلاحق طائرات بوينغ الأمريكية

طائرة بوينغ 777
طائرة بوينغ 777 AFP - DANIEL SLIM

علقت شركة طيران عالمية منها البريطانية واليابانية والكورية العمل بطائرات بوينغ 777 في أعقاب حادثة دنفر حيث اضطرت طائرة يونايتد ايرلاينز 777 المتجهة الى هاواي للهبوط الاضطراري بعد اشتعال النار في أحد محركاتها فيما تساقطت قطع حطام من الطائرة نحو الارض وسقطت في مناطق سكنية. ورغم ان الحادث لم يسفر عن أي اصابات بشرية فقد خلق حالة من الهلع ودفع بهيئة الطيران المدني الأمريكية الى فتح تحقيق بشأن سلامة طائرات بوينغ.

إعلان

وأعلنت شركة الطيران الأمريكية يونايتد إيرلاينز أنها ستوقف جميع رحلات أسطولها المكون من 24 طائرة بوينغ777 بنفس نوع المحرك  الذي تسبب بهبوط اضطراري يوم السبت 29 فبراير في دنفر. و أصدرت إدارة الطيران الفيدرالية (FAA) أمرًا طارئًا يدعو إلى التفتيش على طائرات بوينغ777 المزودة بمحركات برات وويتني.

وأعلنت وزارة النقل الكورية الجنوبية من جانبها أنها لا تنوي حاليا وقف استخدام طائراتها وأنها تراقب الوضع عن كثب. لكن شركة "أزيانا إيرلاينز" ثاني شركة طيران كورية جنوبية قررت وقف استخدام طائراتها السبع من طراز 777 في إسطولها.

وشهدت مجموعة بوينغ في السنوات المنصرمة مشاكل خطيرة مع طائرتها من طراز 737 ماكس. وفي مارس الماضي صدر قرار بمنع استخدام هذه الطائرات بعد حادثتين أوقعتا 346 قتيلا إثر تحطم طائرة "لايون إير" في إندونيسيا في أكتوبر 2018 (189 قتيلا) وأخرى تابعة للخطوط الجوية الإثيوبية في مارس 2019 في إثيوبيا أسفرت عن مقتل 157 شخصا.

 

 

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم