دب صغير شارد تسبب بفوضى استمرت عدة ساعات في مدينة مونتريال في كندا

دب شارد يزرع الفوضى في مونتريال
دب شارد يزرع الفوضى في مونتريال © أ ف ب

 تسبب صغير دب أسود بفوضى استمرت ساعات عدة يوم الأحد 23 مايو 2021 إثر تجوله في أحد أحياء مونتريال، قبل إمساك السلطات به عقب حقنه بثلاث جرعات من المهدئ.

إعلان

  وبعد تلقيها إخطارا بوجود صغير الدب بعد ظهر يوم الأحد 23 مايو 2021، طوقت الشرطة شوارع عدة في منطقة دورفال في غرب مونتريال حيث مطارها الدولي، بحسب الناطق باسم الشرطة رافاييل بيرجيرون.

وطُلب من السكان ملازمة منازلهم بينما تولى العشرات من عناصر الشرطة وفرق الإطفاء وموظفين في  وزارة الحياة البرية ومتطوعين من هيئة محلية لإنقاذ الحيوانات، عمليات البحث عن الدب.

وأشار بيرجيرون إلى أن صغير الدب الذي لا يتعدى عمره بضعة أشهر، حوصر في باحة مجمع سكني قبل أن يتسلق شجرة.

وذكرت هيئة "أنيمال ريسكيو" للرفق بالحيوان في منشور على فيسبوك أن متطوعيها حقنوا ثلاث جرعات من المسكنات، "لكن الدب ظل في حالة تأهب وتسلق الشجرة قبل أن يفر إلى ساحة أخرى".

وقد تسلق صغير الدب أخيرا شجرة أخرى ، حيث غفى. ووضع عناصر الإطفاء وسائد هوائية على الأرض تحسبا لإمكان سقوط الدب.

وأُمسك بالدب بعد ساعات عدة.

وقالت هيئة "أنيمال ريسكيو"، "تمكنا من الإمساك به وإنزاله إلى أسفل الشجرة، حيث يمكن ضمان سلامته"، مشيرة إلى أن صغير الدب سيُطلق "في بيئة أكثر ملاءَمة له".

ولفت بيرجيرون إلى أن وجود دب في نقطة قريبة جدا من مونتريال، خصوصا في منطقة حضرية بالقرب من المطار، "نادر جدًا".

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم