رئيس المكسيك: تمويل واشنطن منظمة غير حكومية "تدخل" في شؤوننا

لقاء سابق عن بعد بين الرئيس المكسيكي و نائبة الرئيس الأمريكي كامالا هاريس
لقاء سابق عن بعد بين الرئيس المكسيكي و نائبة الرئيس الأمريكي كامالا هاريس AFP - -

اعتبر الرئيس المكسيكي أندريس مانويل لوبيز أوبرادور يوم الإثنين 31 مايو 2021 أنّ تمويل الولايات المتحدة منظمة معارضة للحكومة تنشط في مكافحة الفساد يشكّل "تدخّلاً" في شؤون بلاده.

إعلان

وقال لوبيز أوبرادور للصحافيين إنّ الأميركيين "ليس لديهم أيّ سبب لتمويل هذه المنظّمات. إنّه تدخّل في الحياة العامة لبلادنا، والمكسيك دولة مستقلّة وحرّة وذات سيادة".

وكان لوبيز أوبرادور قد أعلن في السابع من أيار/مايو أنّه طلب من الولايات المتحدة أن تؤكّد ما إذا منحت منذ العام 2018 تمويلاً بـ1,8 مليون دولار لمنظمة "مكسيكيّون ضدّ الفساد".

والإثنين قال الرئيس المكسيكي إنّه لم يتلقَّ أيّ جواب.

ولوبيز أوبرادور يساري شعبوي سبق أن اتّهم المنظمة غير الحكومية بالارتباط بأحزاب معارضة تسعى للسيطرة على الغرفة السفلى في الكونغرس في انتخابات منتصف الولاية المقرّرة الأحد.

وقال الرئيس المكسيكي "لو كان الأشخاص الذين تلقّوا هذه الأموال يتحلّون بالأخلاق، لقالوا الآن إنّهم سيتغيّرون وإنّهم لن يقبلوا بعد الآن بهذا التمويل"، لكنّه أصرّ على أنّهم يتصرّفون على العكس من ذلك.

وإزاء انتقادات لوبيز أوبرادور تدافع المنظمة عن "الشرعية المطلقة" لأنشطتها.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم