صورة أمريكا لدى الشركاء الأوروبيين والآسيويين تحسنت في عهد بايدن

الرئيس الأمريكي جو بايدن ونظيره الصيني شي جين بينغ
الرئيس الأمريكي جو بايدن ونظيره الصيني شي جين بينغ © أ ف ب

أظهر استطلاع للرأي أجراه مركز بيو للأبحاث وشمل 12 دولة أن صورة الولايات المتحدة في الخارج تحسنت بشكل كبير منذ تولي جو بايدن الرئاسة خلفا لدونالد ترامب، لا سيما في أوروبا وآسيا.

إعلان

خلص الاستطلاع الذي أجراه مركز الأبحاث الذي لا ينتمي لحزب في 2021 ونُشرت نتائجه اليوم الخميس إلى أن ما يقرب من 75 بالمئة من الناس لديهم ثقة في أن بايدن "سيتصرف بشكل صحيح تجاه الشؤون الدولية" مقابل 17 بالمئة شعروا بالأمر ذاته تجاه ترامب في 2020.

كما أظهر الاستطلاع أن ما يقرب من 62 بالمئة لديهم نظرة إيجابية للولايات المتحدة في 2021 ارتفاعا من 34 بالمئة العام الماضي. وتراجعت نسبة من لديهم وجهة نظر سلبية تجاهها إلى 36 بالمئة هذا العام مقارنة مع 63 بالمئة في العام الماضي.

وهذه الأرقام مستقاة من استطلاعات رأي أجراها مركز بيو خلال الفترة من 12 مارس آذار إلى 26 مايو أيار في 12 دولة هي كندا وبلجيكا وفرنسا وألمانيا وإيطاليا وهولندا وإسبانيا والسويد وبريطانيا وأستراليا واليابان وكوريا الجنوبية.

وقال مركز بيو في تقرير "خلال فترة رئاسة دونالد ترامب تراجع تقدير الولايات المتحدة في نظر الناس بأنحاء العالم مع معارضة الغالبية لسياساته الخارجية" وأضاف أن استطلاعات الرأي التي أجراها وجدت "ارتفاعا ملحوظا في التقدير للولايات المتحدة، مع دعم قوي لبايدن والعديد من مبادراته السياسية الرئيسية".

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم