مبعوثة الأمم المتحدة تلتقي مع وزير الداخلية الأفغاني المطلوب في أمريكا

قادة طالبان خلال مفاوضات سابقة في الدوحة
قادة طالبان خلال مفاوضات سابقة في الدوحة © رويترز

التقت مبعوثة للأمم المتحدة مع وزير الداخلية الأفغاني الجديد المدرج منذ سنوات على قائمة الولايات المتحدة لأبرز المتشددين الإسلاميين المطلوبين في العالم، وانضم حاليا إلى حكومة تسعى للتصدي لأزمة إنسانية.

إعلان

وقال سهيل شاهين المتحدث باسم حركة طالبان في بيان على تويتر يوم الخميس 16 سبتمبر 2021 إن الاجتماع بين ديبورا ليونز رئيسة بعثة الأمم المتحدة في أفغانستان، وسراج الدين حقاني ركز على المساعدات الإنسانية.

وأضاف أن حقاني "شدد على أن بوسع الأفراد التابعين للأمم المتحدة ممارسة عملهم دون أي معوقات، وتقديم المساعدات الحيوية للشعب الأفغاني".

كانت أفغانستان تواجه بالفعل الجفاف والفقر، غير أن الوضع تدهور منذ سيطرة طالبان على السلطة الشهر الماضي، مع تعطل المساعدات ورحيل عشرات الآلاف، ومن بينهم موظفون حكوميون وموظفو إغاثة، وانهيار أغلب النشاط الاقتصادي.

وحذر الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو جوتيريش في مؤتمر دولي لمساعدة أفغانستان هذا الأسبوع من أن الأفغان "ربما يواجهون أكثر أوقاتهم خطورة".

وحقاني أحد أبرز المطلوبين لدى مكتب التحقيقات الاتحادي (إف.بي.آي) الأمريكي، الذي يعرض مكافأة عشرة ملايين دولار لمن يدلي بمعلومات تؤدي للقبض عليه.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم