19 ألف مهاجر عالقون في كولومبيا في انتظار عبورهم إلى بنما

كولومبيا - أرشيف
كولومبيا - أرشيف © رويترز

أفاد مصدر رسمي يوم الأربعاء 09/22 أن نحو 19 ألف مهاجر معظمهم من هايتي تقطعت بهم السبل على الساحل الشمالي لكولومبيا، في انتظار عبورهم إلى بنما.

إعلان

واعلن أمين المظالم في كولومبيا  كارلوس كامارغو "في ختام بعثة تقييم أزمة الهجرة ،لاحظنا أن هناك حاليًا 19 ألف مهاجر" في بلدية نيكوكلي في مقاطعة أنتيوكيا "في طريقهم إلى حدود بنما".

وأوضح كامارغو على تويتر أن هؤلاء المهاجرين "معظمهم من الهايتيين".

منذ أسابيع علق آلاف المهاجرين الذين يحاولون الوصول إلى الولايات المتحدة، في بلدة نيكوكلي الساحلية الصغيرة، على الساحل الأطلسي لكولومبيا، وهي إحدى نقاط العبور للوصول إلى بنما المجاورة.

تراجع هذا التدفق المستمر، في عام 2020 بسبب القيود التي فرضتها جائحة كوفيد وإغلاق الحدود.

لكن منذ إعادة فتح هذه الحدود، شهدت قرية نيكوكلي التي يبلغ عدد سكانها 45 ألف نسمة، تدفقاً مستمرا للمرشحين للهجرة.

من نيكوكلي على هؤلاء المهاجرين عبور خليج أورابا بقارب حيث يصلون إلى قرية أكاندي الكولومبية الصغيرة على الحدود مع بنما. ثم يبدأون سيرًا رحلتهم الخطيرة في غابة جبلية. 

خلال الرحلة التي تستمر لأيام بدون مياه شرب، عليهم مواجهة الثعابين والوديان والأمطار الموسمية والمجرمين المرتبطين في كثير من الأحيان بتجار المخدرات الذين ينتشرون في هذه الغابة الوعرة.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم