الشرطة البرازيلية تضبط خمسة أطنان من الكوكايين المهرّب في مرفأ ريو دي جانيرو

© كميات من الكوكايين المصادرة (رويترز)

ضبطت خمسة أطنان من الكوكايين في مرفأ ريو دي جانيرو يوم الخميس في 07 أكتوبر/ تشرين الأول 2021، وهي كمّية قياسية من المضبوطات في هذه الولاية الواقعة جنوب شرق البرازيل، وفق ما أفادت مصادر في الشرطة.

إعلان

وجاء في بيان صادر عن الشرطة الفدرالية أن "4,3 أطنان من المخدرات ضبطت في علب لمسحوق غسيل مخزّنة في حاوية ثمّ 700 كيلوغرام آخر في حاوية أخرى، بمساعدة كلاب مدرّبة".

ونفّذت الشرطة عمليتها ليل الثلاثاء- الأربعاء وفتحت تحقيقا "للكشف عن المسؤولين" عن عملية التهريب هذه التي "كانت وجهتها موزمبيق".

وباتت البرازيل في السنوات الأخيرة محورا للاتجار بالكوكايين المنتجة في كولومبيا أو البيرو أو فنزويلا والمهرّبة بحرا إلى أوروبا أو إفريقيا.

وكانت أكبر كمّية من الكوكايين ضبطتها السلطات في ولاية ريو دي جانيرو تعود إلى كانون الأول/ديسمبر الماضي عندما عثر عناصر الشرطة على  طنّين ونصف طنّ من هذه المخدرات داخل مرأب في إحدى الضواحي.

وجرت أيضا عمليات عدّة في مرفأ سانتوس بالقرب من ساو باولو، أكبر موانئ أميركا اللاتينية.

وأوقفت الشرطة في السنوات الأخيرة عدداً من بارونات المخدرات في البرازيل على صلة بمافيا "ندرانغيتا" من كالابريا التي تتحكّم بحصّة كبيرة من سوق الكوكايين العالمية.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم