كامالا هاريس تزور فرنسا منتصف نوفمبر للمشاركة في منتدى "باريس للسلام"

كامالا هاريس التي اختارها المرشح الديمقراطي في انتخابات الرئاسة الأمريكية جو بايدن لتكون نائبته في حال فوزه
كامالا هاريس التي اختارها المرشح الديمقراطي في انتخابات الرئاسة الأمريكية جو بايدن لتكون نائبته في حال فوزه © رويترز

ستزور نائبة الرئيس الأمريكي كامالا هاريس باريس منتصف تشرين الثاني/نوفمبر للمشاركة في منتدى باريس للسلام بحسب ما ذكر الجمعة مصدر دبلوماسي فرنسي أكّد معلومة أفادت عنها صحيفة "لو جورنال دو ديمانش" الفرنسية.

إعلان

وأكّد المصدر لوكالة فرانس برس أنّ "كامالا هاريس ستكون في باريس في 11 تشرين الثاني/نوفمبر" أثناء افتتاح منتدى باريس للسلام، بدون أن يضيف أي تفاصيل.

وتندرج الزيارة في إطار مرحلة إعادة المياه إلى مجاريها بين باريس وواشنطن بعد أزمة سبّبها إعلان قيام شراكة جديدة بين الولايات المتحدة وأستراليا والمملكة المتحدة في 15 أيلول/سبتمبر. وأثارت هذه الشراكة غضب فرنسي نادر لأنها نسفت عقدًا ضخمًا وقّعته أستراليا لشراء غواصات فرنسية.

وتراجع مستوى التوتر بين فرنسا والولايات المتحدة في الأسبوع التالي على إثر اتصال بين الرئيسين إيمانويل ماكرون وجو بايدن توصلا في نهايته إلى اتفاق لمحاولة استعادة الثقة، على أن يخفّ فعليًا عقب لقاء مرتقب للرجلين على هامش قمة مجموعة العشرين في روما في نهاية تشرين الأول/أكتوبر.

ومن المتوقع أن يشارك عشرات رؤساء الدول والمسؤولين الحكوميين ورؤساء الشركات والجهات الفاعلة في المجتمع المدني، حضوريًا أو افتراضيًا، في النسخة الرابعة من منتدى السلام الذي سيعقد بين 11 و13 تشرين الثاني/نوفمبر وسيتناول هذا العام موضوع سدّ الفجوات عالميًا.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم