أكثر من 20 قتيلا في كولومبيا جراء اشتباكات مسلحة في إقليم أراوكا

الرئيس الكولومبي يعلن عن أعداد القتلى جراء الاشتباكات المسلحة
الرئيس الكولومبي يعلن عن أعداد القتلى جراء الاشتباكات المسلحة © رويترز

قال وزير الدفاع الكولومبي في مؤتمر صحفي مساء يوم الاثنين 4 يناير 2022 إن تقارير وردت عن مقتل 23 شخصا على الأقل حتى الآن في إقليم أراوكا في معارك بين جماعتين مسلحتين.

إعلان

واندلع القتال في مطلع الأسبوع في أراوكا، على الحدود مع فنزويلا، بين مقاتلي جماعة جيش التحرير الوطني ومنشقين عن جماعة القوات المسلحة الثورية الكولومبية (فارك) رفضوا اتفاقا للسلام تم توقيعه في 2016.

وذكر الجيش الكولومبي في بيان مساء يوم الأحد أن الجماعتين تتقاتلان للسيطرة على أنشطة غير قانونية مثل تهريب المخدرات.

ويعود العنف إلى منتصف الألفينات عندما نشبت المعارك بين فارك وجيش التحرير الوطني في أراوكا وولاية أبوري المجاورة في فنزويلا.

وعقد الرئيس الكولومبي إيفان دوكي اجتماعا لقادة الجيش والشرطة لتقييم الوضع في أراوكا واتخاذ إجراءات لمعالجته.

وقال دوكي "أمرت بنشر كتيبتين في غضون 72 ساعة للمساعدة في مهمة السيطرة على الأرض"، واتهم فنزويلا بإيواء جيش التحرير الوطني والمنشقين عن فارك.

وسخر وزير الدفاع الفنزويلي الجنرال فلاديمير بادرينو من الاتهامات. وقال على تويتر إن قوات الجيش الفنزويلي المتمركزة في البلديات الحدودية رفعت مستوى التأهب نتيجة القتال في كولومبيا.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم