محادثات افتراضية بين بايدن ونظيره الياباني تشمل قضايا الأمن وجائحة كورونا

الرئيس الأمريكي جو بايدن
الرئيس الأمريكي جو بايدن © رويترز

يجري الرئيس الأميركي جو بايدن ورئيس الوزراء الياباني فوميو كيشيدا محادثات افتراضية يوم 17 كانون الثاني – يناير 2022 الجمعة يناقشان خلالها العلاقات الثنائية إضافة إلى الأمن في منطقة المحيط الهادئ، على ما أعلن البيت الأبيض الأحد.

إعلان

وسيكون على جدول المحادثات مكافحة كوفيد-19 والتغير المناخي واستكشاف التقنيات الجديدة، وفق بيان للبيت الأبيض.  

وقالت المتحدثة باسم البيت الأبيض جين ساكي في البيان إن "الاجتماع سيسلط الضوء على قوة التحالف الأميركي الياباني الذي يعد حجر الزاوية للسلام والأمن والاستقرار في منطقة المحيطين الهندي والهادئ وحول العالم".

وأشارت إلى أن "الرئيس بايدن يتطلع إلى العمل مع رئيس الوزراء كيشيدا للدفع برؤيتنا المشتركة من أجل (أن تكون) منطقة المحيطين الهندي والهادئ حرة ومفتوحة"، مضيفة أن الرجلين سيناقشان القضايا المتعلقة بـ"الرباعية" وهو تحالف يضم الولايات المتحدة واليابان والهند وأستراليا يسعى إلى مواجهة نفوذ الصين المتنامي في آسيا.

والتقى بايدن وكيشيدا شخصيا خلال قمة المناخ كوب 26 في اسكتلندا العام الماضي.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم