المحكمة العليا الأميركية ستنظر في إجراء يتعلق بالهجرة اتخذته إدارة ترامب

المحكمة العليا الأمريكية في واشنطن
المحكمة العليا الأمريكية في واشنطن © رويترز

أعلنت المحكمة العليا الأميركية الجمعة 18 فبراير 2022 أنها ستنظر في طلب إدارة الرئيس جو بايدن إنهاء خطوة مثيرة للجدل تتعلق بالهجرة اتخذتها إدارة الرئيس السابق دونالد ترامب لإعادة طالبي اللجوء إلى المكسيك لحين درس طلباتهم. 

إعلان

كانت إدارة الرئيس الديموقراطي لجأت نهاية كانون الأول/ديسمبر إلى المحكمة العليا وطلبت النظر بقرار لمحكمة الاستئناف يأمر بمواصلة العمل بالبرنامج المسمى "البقاء في المكسيك" الذي نفذته الإدارة السابقة عام 2019. 

ومنذ وصوله إلى البيت الأبيض في كانون الثاني/يناير 2021، باشر بايدن العمل على تعديل هذا البرنامج المثير للجدل.

ومن المقرر أن تنظر المحكمة العليا في هذه القضية في نيسان/إبريل، حسب وثائق قانونية اطلعت عليها وكالة فرانس برس، ويتوقع صدور قرار بهذا الشأن في الصيف.

وهذا البرنامج لا ينطبق على المكسيكيين، ويُجبر طالبي اللجوء الذين يصلون إلى الولايات المتحدة عبر المكسيك، على البقاء هناك إلى حين معالجة طلباتهم. وقد تعرض لانتقادات واسعة من جمعيات حقوقية.

بين كانون الثاني/يناير 2019 وكانون الأول/ديسمبر 2020، أعيد ما لا يقل عن 70 ألف طالب لجوء معظمهم من أميركا الوسطى، إلى المكسيك بموجب البرنامج، ما تسبب في أزمة إنسانية فاقمتها جائحة كوفيد وفقا لمنظمة "مجلس الهجرة الأميركي".

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم