الأمم المتحدة: أكثر من مليار شخص يعيشون في مناطق ساحلية مهددة بفيضانات بحلول 2050

فيضانات (صورة تعبيرية)
فيضانات (صورة تعبيرية) © رويترز

توقع التقرير الجديد لخبراء الأمم المتحدة حول المناخ الذي نشر يوم الاثنين 02/28 أن يعيش أكثر من مليار شخص بحلول 2050 في مناطق ساحلية مهددة بارتفاع مستوى المياه وفيضانات خلال هبوب عواصف.

إعلان

قال خبراء الهيئة الحكومية الدولية المعنية بتغير المناخ إنه بالنظر إلى تنقلات السكان وتركزهم على السواحل ولا سيما في المدن الكبيرة القريبة جدا من مستوى مياه البحر " قد يكون مليار شخص تقريبا مهددين بظواهر مناخية على المدى المتوسط وفي ظل كل السيناريوهات" المتعلقة بانبعاثات غازات الدفيئة.

وأوضح الخبراء أنه في العام 2020، كان 896 مليون شخص أي 11 % من سكان العالم يعيشون في مناطق ساحلية خفيضة.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

ابق على اطلاع دائم بالأخبار الدولية أينما كنت. حمل تطبيق مونت كارلو الدولية