باراك أوباما يعلن إصابته بكوفيد-19 لكنه "في حالة جيدة"

الرئيس الأمريكي الأسبق باراك أوباما
الرئيس الأمريكي الأسبق باراك أوباما © أ ف ب

أعلن الرئيس الأميركي السابق باراك أوباما الأحد أنه مصاب بكوفيد-19 بعد ظهور عوارض خفيفة للمرض عليه، مؤكدًا أنه بحالة "جيّدة".

إعلان

وكتب عبر تويتر "أتت نتيجة اختبار كوفيد-19 الخاص بي إيجابية". وأضاف "أحسستُ بخشونة في حلقي طيلة بضعة أيام، لكنني أشعر بأنني بحالة جيّدة"، لافتا إلى أن نتيجة اختبار زوجته ميشيل أتت سلبية. 

وتابع الرئيس الديموقراطي السابق "ميشيل وأنا ممتنّان لأننا تلقّينا اللقاح (المضاد لكوفيد-19) ولأننا تلقينا جرعة معزّزة"، داعيًا إلى أخذ اللقاح "حتى لو انخفض عدد الإصابات" في الولايات المتحدة. 

وانخفض عدد الإصابات بكوفيد-19 بشكل ملحوظ في الولايات المتحدة خلال الأسابيع الفائتة، مع تسجيل نحو 40 ألف إصابة في الأيام الأخيرة، فيما سُجّلت نحو 700 ألف إصابة في ذروة تفشي المتحورة أوميكرون في منتصف كانون الثاني/يناير. وانخفض أيضًا عدد الوفيات بكوفيد-19 في البلاد.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم