استطلاع: 52.3% من الأمريكيين يؤيدون صفعة ويل سميث لكريس روك

الممثل الأمريكي ويل سميث خلال توزيع جوائز الأوسكار
الممثل الأمريكي ويل سميث خلال توزيع جوائز الأوسكار © رويترز

وقف أكثر من نصف الأمريكيين إلى جانب الممثل ويل سميث في حادثة صفع كريس روك خلال حفل جوائز الأوسكار وفقاً لاستطلاع أجرته مؤسسة بحثية أمريكية.

إعلان

واستطلعت مؤسسة "بلو روز ريسيرش" 2162 أمريكياً عبر الإنترنت حول اللحظة الساخنة في حفل توزيع جوائز الأوسكار يوم الأحد بين روك وسميث، وقال 52.3% بينهم إن روك يستحق ما أصابه بعد مزحة بشأن زوجة سميث.

ويأتي الاستطلاع قبل اجتماع طارئ سيعقده مجلس أكاديمية أوسكار المقرر الأربعاء حيث سيتخذ قراره بشأن عقوبة قد تفرض على سميث.

ورد الأمريكيون في الاستطلاع على سؤال "من برأيك كان مخطئاً أكثر؟"، رد غالبية الذين تتراوح أعمارهم بين 18 و64 عاماً بأن روك كان مخطئاً بينما اعتقد حوالي 51.8% بين من يبلغون 65 عاماً أو أكثر أن سميث هو المخطئ.

كما انقسم الرجال والنساء حول القضية، حيث وافق 56.5% من النساء على أن روك كان مخطئاً في حين أن 52.4% من الرجال اعتقدوا أن سميث هو المسؤول عما وقع.

من حيث الحالة الاجتماعية، ألقت غالبية بين من يكسبون أقل من 100 ألف دولار أمريكي باللوم على روك، بينما اعتبر الأفراد الأكثر غنى أن سميث هو من تجاوز حده.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم