اعتقال طاقم طائرة كندية بعد العثور على كوكايين بـ25 مليون دولار في الدومينيكان

طائرة تابعة لشركة الطيران الكندية
طائرة تابعة لشركة الطيران الكندية © فليكر (Heads Up Aviation)

دعت شركة طيران كندية المسؤولين في جمهورية الدومينيكان إلى إطلاق سراح طاقمها المكون من خمسة أشخاص الذين اعتقلوا للاشتباه في تهريب الكوكايين على متن طائرة تابعة لها.

إعلان

وقالت شركة Pivot Airlines إن أفراد طاقمها عثروا على الكوكايين المهرب على متن الطائرة أثناء وجودهم على مدرج مطار مدينة "بونتا كانا" في 5 نيسان/أبريل وأبلغوا الشرطة المحلية في جمهورية الدومينيكان وشرطة الخيالة الكندية الملكية.

وأثناء فحص دوري أسفل جسم للطائرة لاحظ المهندس المسؤول وجود حقيبة، لكنه لم يكن يعرف على الفور ما إذا كان الأمر يتعلق بمواد مهربة أم قنبلة أم شيء آخر.

فتشت الشرطة المحاية المكان وعثرت على سبع حقائب أخرى تحتوي كل منها على 25 عبوة صغيرة من الكوكايين تبلغ قيمتها حوالي 25 مليون بحسب الإدارة الوطنية لمكافحة المخدرات في جمهورية الدومينيكان.

وتدعي شركة الطيران أن الحادث برمته هو سوء فهم وأن الطاقم "تجنب كارثة جوية محتملة قد تكون ناجمة عن الوزن الزائد والحزم القابلة للاشتعال بالقرب من المعدات الكهربائية".

وقامت النيابة العامة وإدارة الدفاع الوطني في الدومينيكان بسجن الطاقم وستة أشخاص آخرين بينهم أربعة ركاب لاستجوابهم حول معرفتهم بمخبأ المخدرات الذي كان على متن الطائرة.

وقالت الشركة إنه "من غير المقبول أن يظل الطاقم الكندي محتجزاً لمدة تحقيق محتمل قد تصل إلى 12 شهراً في جريمة أبلغوا عنها" وعبرت الشركة عن قلقها على سلامة الطاقم وأمنه والمعاملة التي سيتلقاها.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم