جامعة أمريكية تعرض دروساً في "تيك توك" موجهة للمؤثرين. فكرة جيدة؟

شاب مؤثر على "تيك توك"
شاب مؤثر على "تيك توك" © أ ف ب

عرضت جامعة "دوك" في ولاية نورث كارولينا الأمريكية تقديم دروس في "تيك توك" لطلابها كطريقة لتحسين وجودهم على الشبكة الاجتماعية.

إعلان

وستقدم الجامعة الأمريكية دورات فيما سمته رسمياً "تكوين الجماهير العالمية" والمعروفة لدى الطلاب باسم "دورات تيك توك"، وتطمح الجامعة إلى تعليم الطلاب كيفية إدارة وجودهم على وسائل التواصل وكذلك تطوير علاماتهم التجارية الخاصة عبر الإنترنت.

وقرر الأستاذ الجامعي آرون دينين إنشاء هذه الدورة التدريبية حين لاحظ أن الطلاب يهتمون بشكل متزايد بإنشاء المحتوى وأن معظمهم لديهم بالفعل حسابات على "تيك توك". ويتمثل التحدي في هذه الدورة في مساعدة الطلاب على إدارة شراكاتهم ومناقشة أهدافهم وفهم سبب نجاح بعض المنشورات بشكل أفضل من غيرها.

مشروع يبدو أنه يلقى صدى بشكل جيد نظراً لأن الطلاب في الجامعة لديهم بالفعل 145 ألف متابع على "تيك توك" وحصدت مقاطع الفيديو التي ينشرونها على أكثر من 80 مليون.

واكتسبت إحدى الطالبات ما يقرب من 2 ألف متابع خلال الفصل الدراسي وهي تقيم شراكات مع بعض الشركات الكبرى ويمكنها أحياناً كسب ما يقرب من 5 آلاف دولار لكل منشور تضعه على حسابها.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم