ناشط "قومي أبيض" أمريكي: "اليهود كانوا يعرقلون إلغاء حق الإجهاض"

الناشط المتطرف نيك فوينتيس
الناشط المتطرف نيك فوينتيس AP - Nicole Hester

اعتبر نيك فوينتيس، وهو ناشط "قومي أبيض" أمريكي ويتمتع بنفوذ مؤثر داخل الحزب الجمهوري، أن "اليهود كان يعرقلون" قضاة المحكمة العليا الذين أقروا إلغاء القرار الصادر عام 1973 والذي كفل للنساء في الولايات المتحدة حق الإجهاض.

إعلان

وأدلى فوينتيس، الذي أسس "جيش groyper"، وهي جماعة راديكالية متطرفة، بتعليقاته خلال بث مباشر عبر موقعه على الإنترنت. وأضاف: "نحن بحاجة إلى حكومة من المسيحيين" و "يمكن للشعب اليهودي أن يكون هنا، لكن لا يمكنهم سن قوانيننا".

ورأى أنه "لو لم تتوفى القاضية روث بادر غينسبيرغ اليهودية، في العام الماضي"، وتعيين آمي كوني باريت مكانها، وهي امرأة كاثوليكية، فلم نكن لننجح بإلغاء القرار الذي يكفل الإجهاض.

ولطالما صُنف فوينتيس من قبل الجمعيات الحقوقية والمراقبة للمجموعات المتطرفة بأنه زعيم مجموعة "كراهية"، يدافع عن معاداة السامية وإنكار الهولوكوست، بالإضافة إلى الأيديولوجيات العنصرية.

رغم ذلك، يشارك العديد من الممثلين الجمهوريين في مؤتمرات نظمها فوينتيس، بما في ذلك أعضاء حاليين في الكونغرس عن الحزب الجمهوري.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

ابق على اطلاع دائم بالأخبار الدولية أينما كنت. حمل تطبيق مونت كارلو الدولية