إيلون ماسك: صفقة الاستحواذ على توتير لا تزال ممكنة

موقع تويتر وإيلون ماسك
موقع تويتر وإيلون ماسك © أ ف ب

قال إيلون ماسك إن صفقة استحواذه على تويتر مقابل 44 مليار دولار يمكن أن تمضي قدما إذا كشفت الشركة عن طريقة أخذ عينة من 100 حساب وكيفية إثبات أنها حسابات حقيقية.

إعلان

وكتب ماسك على تويتر اليوم السبت 6 اب أغسطس "لكن إذا تبين أن إفصاحات الشركة بخصوص هذا الشأن لهيئة الأوراق المالية والبورصات الأمريكية زائفة فعليا، فلا ينبغي أن يحدث ذلك".

وردا على سؤال أحد مستخدمي تويتر عما إذا كانت لجنة الأوراق المالية والبورصات الأمريكية تحقق في "مزاعم مشكوك في صحتها"للشركة، غرد ماسك "سؤال جيد، لماذا لا يقومون بذلك؟"

وامتنعت تويتر عن التعليق على التغريدة عندما تواصلت معها رويترز.

ورفضت شركة تويتر يوم الخميس مزاعم ماسك بأنه تعرض لخداع من أجل التوقيع على صفقة لشراء شركة التواصل الاجتماعي وقالت إن هذه الإدعاءات "غير قابلة للتصديق ومخالفة للحقيقة".

وقالت تويتر في إفصاح صدر يوم الخميس "وفقا لقول لماسك، فقد تعرض هو - الملياردير المؤسس للعديد من الشركات ويقدم له المشورة العديد من المصرفيين والمحامين في وول ستريت - للخداع من تويترلتوقيع اتفاقية دمج بقيمة 44 مليار دولار. هذه الرواية غير قابلة للتصديق ومخالفة للحقيقة كما تبدو".

ورفع ماسك دعوى مضادة على تويتر في 29 يوليو تموز في تصعيد لمعركته القانونية ضد شركة التواصل الاجتماعي بسبب محاولته الانسحاب من الصفقة.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم