أمريكية تنشر فيديو على إنستغرام وهي ملطخة بالدماء بعد أن قتلت ابنتها وطعنت ابنها

شرطة نيو أورليانز
شرطة نيو أورليانز AP - Chris Granger

تواجه جاني بيديسكلو من نيو أورلينز الأمريكية تهمة قتل ابنتها البالغة من العمر أربع سنوات ومهاجمة ابنها البالغ من العمر عامين، بعد أن نشرت مقطع فيديو على إنستغرام تظهر فيه وهي ملطخة بالدماء.

إعلان

وأفادت شرطة شرطة نيو أورليانز أنه تم توقيف بيديسكلو، 31 عاما، يوم الأحد 7 آب – أغسطس.

ولفت وسائل إعلام محلية إلى أن بيديسكلو قامت بطعن ابنتها حتى الموت وحاولت أن تفعل الشيء نفسه مع ابنها.

وذكرت المصادر أن بيديسكلو نشرت مقطع فيديو على انستغرام في وقت سابق الأحد، قبل أن تقوم بحذفه.

ويُظهر الفيديو الوالدة الأمريكية، مرتدية قميصا ملطخا بالدماء، وهي تقول: "أطفالي ماتوا. أنا انتهيت. لقد انتهيت من الحياة".

وكشفت التحقيقات أن بيديسكلو ووالد الطفلين، جيرمين روبرتس، كانا يخوضان معركة حضانة قانونية. فقد رفع روبرتس دعوى قضائية ضد بيديسكلو في شهر نيسان – أبريل الماضي، سعيا للحصول على حضانة مشتركة حتى يُسمح له برؤية الأطفال خلال عطلة نهاية الأسبوع.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

ابق على اطلاع دائم بالأخبار الدولية أينما كنت. حمل تطبيق مونت كارلو الدولية