تقرير أممي: الاستخبارات الفنزويلية ترتكب جرائم ضد الإنسانية لقمع المعارضة

الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو
الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو © رويترز

قال خبراء في الأمم المتحدة الثلاثاء 20 أيلول - سبتمبر 2022 أن أجهزة الاستخبارات الفنزويلية ترتكب جرائم ضد الإنسانية في إطار خطة دبرها الرئيس ومسؤولون آخرون رفيعو المستوى لقمع المعارضة.

إعلان

وقالت رئيسة بعثة تقصي الحقائق التابعة للأمم المتحدة في فنزويلا مارتا فاليناس في بيان "تظهر تحقيقاتنا وتحليلاتنا أن الدولة الفنزويلية تعتمد على أجهزة الاستخبارات وعملائها لقمع المعارضة في البلاد"، محذرة من أنه "وعند القيام بذلك تُرتكب جرائم خطرة وانتهاكات لحقوق الإنسان بما في ذلك أعمال تعذيب وعنف جنسي".

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

ابق على اطلاع دائم بالأخبار الدولية أينما كنت. حمل تطبيق مونت كارلو الدولية