زوكربيرغ أنفق 15 مليار دولار في عامين على مشروع "ميتافيرس" وشركته تخسر!

تمثال من الشمع للرئيس التنفيذي لشركة "ميتا" مارك زوكربيرغ في سان فرانسيسكو
تمثال من الشمع للرئيس التنفيذي لشركة "ميتا" مارك زوكربيرغ في سان فرانسيسكو ASSOCIATED PRESS - Carlos Avila Gonzalez

أعلنت شركة التكنولوجيا العملاقة "ميتا" عن خسائر بقيمة 10 مليارات دولار في عام 2021 وحده، وأكثر من 5 مليارات دولار في عام 2022 مع توقع العديد من الخبراء أن تتسارع وتيرة الخسائر بشكل أكبر.

إعلان

وقالت "ميتا" إنها أنفقت هذا المبلغ الهائل من المال على البحث والتطوير والتكاليف المتعلقة بالموظفين، لكن التفاصيل الدقيقة لمكامن ومشاريع الإنفاق بقيت غامضة.

وخضعت خسائر "ميتا" لتدقيق شديد بعد أن وجد البعض وثيقة للرئيس التنفيذي لشركة مارك زوكربيرغ تقوم بتحديث بشأن أرباح الشركة المخيبة للآمال ووصف بعض المحللين الماليين وضع الشركة بـ"الميؤوس منه".

وقدر نيل كامبلينغ، المحلل ورئيس الأبحاث في مجموعة "ميرابود" المالية في سويسرا، أن "ميتا" ستنفق حوالي 15 مليار دولار عام 2022 مشروع الواقع الافتراضي "ميتافيرس".

وقال كامبلينغ في تصريح لـ"بيزنس إنسايدر" إن "الانضباط المالي أصبح محور اهتمام معظم الشركات في عام 2022، لكن يبدو أن "ميتا" مصممة على اتباع مسار محفوف بالمخاطر".

حتى جون كارماك، كبير مسؤولي التكنولوجيا السابق في علامة "أوكلوس" التجارية التابعة لـ"مستا"، أقر بأنه "غاضب" خلال حديث في مؤتمر للشركة حول معدل تقدمها ومستواه.

لكن الثمن الباهظ الذي تنفقه "ميتا" على مشروع "ميتافيرس" لا يبدو انه يثير حساسية لزوكربيرغ الذي يعتبر هذا المشروع أهم من أي شيء آخر.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

ابق على اطلاع دائم بالأخبار الدولية أينما كنت. حمل تطبيق مونت كارلو الدولية