بايدن "لا يشعر بأي ندم" بشأن تعامله مع وثائق سرية عُثر عليها في منزله

الرئيس الأميركي جو بايدن
الرئيس الأميركي جو بايدن AP - Evan Vucci

قال الرئيس الأمريكي جو بايدن الخميس 01/19 إنه "لا يشعر بأي ندم" بشأن تعامله مع وثائق سرية عُثر عليها في منزله ومكتبه السابق مضيفا أنه يعتقد أن الأمر سيحل.

إعلان

وصرح بايدن للصحفيين في أثناء تفقده لأضرار تسببت بها عاصفة في كاليفورنيا "أعتقد أنكم لن تجدوا شيئا. لا أشعر بأي ندم. أنا أفعل ما طلبه مني المحامون. هذا بالضبط ما نفعله. لا يوجد شيء هناك".

وعين المدعي العام ميريك جارلاند الأسبوع الماضي مستشارا خاصا للتحقيق في الأمر بعد العثور على وثائق سرية في منزل بايدن في ويلمنغتون بولاية ديلاوير ومكتب في واشنطن كان يستخدمه قبل توليه الرئاسة.

وقال بايدن "نحن نتعاون بشكل كامل ونتطلع إلى حل هذا الأمر بسرعة".

وأوضح بايدن أنه تصرف وفقا لتعليمات محاميه بعد "إيداع بعض الوثائق في المكان الخطأ". وقال إن الوثائق تم تسليمها على الفور إلى الأرشيف الوطني بعد العثور عليها.

وأقر الفريق القانوني لبايدن الأسبوع الماضي أنه عثر على وثائق سرية تتعلق بفترة توليه منصب نائب الرئيس في إدارة باراك أوباما في منزله في ديلاوير، بعضها كان في مرأبه.

وقبل هذا، عثر مساعدوه على مجموعة أخرى من الوثائق السرية في مقر إقامته وفي مركز أبحاث في واشنطن كان على صلة به.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

ابق على اطلاع دائم بالأخبار الدولية أينما كنت. حمل تطبيق مونت كارلو الدولية