تخطي إلى المحتوى الرئيسي

حزب العمال البريطاني يوقف زعيمه السابق جيريمي كوربين بعد تقرير عن معاداة السامية

الزعيم السابق لحزب العمال البريطاني جيريمي كوربين
الزعيم السابق لحزب العمال البريطاني جيريمي كوربين © رويترز
نص : مونت كارلو الدولية / رويترز
2 دقائق

أوقف حزب العمال البريطاني المعارض زعيمه السابق جيريمي كوربين الخميس 10/30 بعد أن هون من شأن تقرير يتناول بالتفصيل أوجه قصور خطيرة في تعامل الحزب مع شكاوى مستمرة من معاداة السامية خلال فترة قيادته للحزب بين عامي 2015 و2019.

إعلان

وقالت لجنة المساواة وحقوق الإنسان في بريطانيا إنها وجدت أدلة على التقاعس عن توفير تدريب كاف لمن يحققون في مزاعم معاداة السامية وعلى تدخل سياسي في معالجة الشكاوى. وأعلن كير ستارمر، خلف كوربين، أنه يقبل تلك النتائج برمتها. وقال "إنه يوم عار لحزب العمال. لقد خذلنا اليهود ... وأنا في شدة الأسف على كل ما تسبب من ألم وحزن ... لن نتقاعس مرة أخرى عن التصدي لمعاداة السامية ولن نفقد ثقتكم مرة أخرى".

لكن حزب المحافظين الحاكم سارع إلى انتقاد ستارمر، مشيرا إلى أنه عندما كان مسؤولا في حزب العمال عن شؤون الانسحاب من الاتحاد الأوروبي تحت قيادة كوربين، فإنه كان يعمل بشكل وثيق معه ودعمه ليصبح رئيسا للوزراء. ورد كوربين (71 عاما) على تقرير اللجنة بقوله إن حجم مشكلة تعامل حزب العمال مع شكاوى معاداة السامية جرى تضخيمه من قبل وسائل الإعلام ومعارضيه السياسيين. وقال إن محاولاته للتعامل مع القضية عرقلتها "البيروقراطية الحزبية".

وأوقفه الحزب بسبب التصريحات، وهو ما ندد به كوربين بوصفه تدخلا سياسيا قال إنه سيتصدى له بقوة. كان كوربين قد استقال بعدما تلقى حزب العمال هزيمة كبيرة أمام المحافظين في الانتخابات العامة في ديسمبر كانون الأول الماضي، وتولى ستارمر قيادة الحزب هذا العام.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.