تخطي إلى المحتوى الرئيسي

وزيرا خارجية أرمينيا وأذربيجان في جنيف والقتال مستمر في ناغورني قرة باغ

الرئيس الأرميني أرمن ساركيسيان في بروكسل
الرئيس الأرميني أرمن ساركيسيان في بروكسل © رويترز
نص : مونت كارلو الدولية / رويترز
2 دقائق

وصل وزيرا خارجية أرمينيا وأذربيجان إلى جنيف الجمعة 10/30 لإجراء محادثات لإنهاء الصراع حول ناغورني قرة باغ، حيث أودى القتال الدائر منذ أكثر من شهر بحياة المئات.

إعلان

وقال دبلوماسيون في المدينة السويسرية لرويترز إن من المقرر أن يجتمع الوزيران مع مبعوثين من فرنسا وروسيا والولايات المتحدة وهي الدول التي تشارك في رئاسة مجموعة مينسك التابعة لمنظمة الأمن والتعاون في أوروبا المكلفة بتسوية الصراع الذي تصاعد في الأيام الماضية. وأكدت وزارتا الخارجية في أرمينيا وأذربيجان وصول الوزيرين إلى جنيف.

ودعت جماعات حقوق الإنسان إلى الكف فورا عن استخدام الأسلحة المحظورة بعد تأكيد استخدام أرمينيا ذخائر عنقودية في هجوم على مدينة بَرَدعه بأذربيجان. وأثار أعنف قتال في جنوب القوقاز منذ أكثر من 25 عاما مخاوف من اندلاع حرب أوسع قد تنجر إليها روسيا وتركيا وهي حليفة لأذربيجان. كما أنه يشكل تهديدا لخطوط الأنابيب التي تنقل النفط والغاز من أذربيجان إلى الأسواق العالمية.

وقال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أمس الخميس إن تركيا، التي طالبت بدور أكبر، يجب أن تكون ضمن الدول المشاركة في المحادثات الرامية لوقف القتال. واستمر قتال متقطع اليوم الجمعة. وقالت وزارة الدفاع الأذربيجانية إن مواقع عسكرية وتجمعات سكنية في مناطق أغديري وخوجاوند وقوبادلي تعرضت للقصف خلال الليل.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.