تخطي إلى المحتوى الرئيسي

تجمد الانتعاش الاقتصادي في منطقة اليورو جراء الموجة الثانية من فيروس كورونا

يورو يوناني على خلفية العلم الأوروبي
يورو يوناني على خلفية العلم الأوروبي © رويترز
نص : مونت كارلو الدولية / أ ف ب
2 دقائق

أعلنت المفوضية الأوروبية يوم الخميس 05 نوفمبر 2020 أن إجمالي الناتج الداخلي في منطقة اليورو سيتراجع بنسبة 7,8% عام 2020، وهي نسبة أدنى مما كان متوقعا في الصيف، غير أن الانتعاش المرتقب للعام المقبل سيكون كذلك أدنى من نسبة 4,2% المتوقعة بالأساس.

إعلان

وقال نائب رئيس المفوضية فالديس دومبروفسكيس إن "الموجة الثانية من الوباء (...) تقضي على آمالنا بانتعاش سريع". وستكون إسبانيا وإيطاليا وفرنسا  الأكثر تضررا جراء الانكماش بين دول منطقة اليورو الـ19 هذه السنة بتسجيلها -12,4% و-9,9% و-9,4% على التوالي وفق آخر توقعات للمفوضية.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.