تخطي إلى المحتوى الرئيسي

إسقاط مروحية عسكرية روسية في أرمينيا ومقتل اثنين من طاقمها

مروحية عسكرية روسية من طراز مي-24
مروحية عسكرية روسية من طراز مي-24 © (الصورة من فيسبوك)
نص : مونت كارلو الدولية / أ ف ب
2 دقائق

اعلنت وزارة الدفاع الروسية أن مروحية عسكرية روسية تم إسقاطها يوم الاثنين 9 نوفمبر 2020 فوق أرمينيا في مكان غير بعيد من الحدود مع اذربيجان ما أسفر عن مقتل اثنين من افراد طاقمها.

إعلان

وقالت الوزارة في بيان إن "مروحية من طراز مي-24 تعرضت لنيران ارضية مصدرها نظام دفاع جوي متنقل".

   واضافت "قتل اثنان من افراد الطاقم وتم اجلاء ثالث بعد اصابته بجروح متوسطة الخطورة".

   واصيبت الطائرة قرابة الساعة 18,30 (14,30 ت غ) فيما كانت تواكب قافلة من الآليات من قاعدة عسكرية روسية في أرمينيا، وفق المصدر نفسه.

   وكانت المروحية تحلق قرب قرية ايراسخ الارمنية المجاورة لمنطقة ناخيتشيفان الاذربيجانية التي تتمتع بحكم ذاتي وتفصلها الاراضي الارمينية عن بقية اذربيجان.

   واضافت الوزارة ان "قيادة القاعدة العسكرية الروسية 102 تحقق في الامر لتحديد مصدر النيران التي أطلقت على المروحية".

   من جانبها، اعلنت الوزارة الارمينية للحالات الطارئة انها نشرت فرق اسعاف في المكان.

   وتستمر المعارك منذ نهاية ايلول/سبتمبر بين الانفصاليين المدعومين من يريفان والقوات الاذربيجانية للسيطرة على اقليم ناغورني قره باغ.

   ولم تتحدث موسكو ويريفان حتى الان عن صلة بين هذه المواجهات واسقاط المروحية.

   وروسيا هي الحليفة العسكرية لأرمينيا لكنها تقيم علاقات جيدة مع اذربيجان.

   وسبق ان لمحت الى انها ستتدخل في النزاع في قره باغ اذا تجاوزت المعارك حدود المنطقة مع تكرار دعوتها الى وقف لإطلاق النار.

 

 

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.