ماكرون يرحب ب"حزم" أوروبا تجاه تركيا

الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون
الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون © رويترز

رحب الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون يوم الجمعة 11 ديسمبر 2020  بإظهار الاتحاد الأوروبي "الحزم"  تجاه تركيا بعد أن قرر فرض عقوبات عليها على خلفية أنشطتها في شرق المتوسط. 

إعلان

وقال ماكرون في ختام قمة أوروبية في بروكسل "أعطينا فرصة لتركيا" في تشرين الأول/أكتوبر، لكننا "لاحظنا بالإجماع أن تركيا واصلت انشطتها الاستفزازية".

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم