تخطي إلى المحتوى الرئيسي

احتجاجا على منحه للسيسي: صحافي إيطالي يعيد وسام جوقة الشرف لفرنسا

الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي في باريس
الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي في باريس © رويترز
نص : مونت كارلو الدولية / أ ف ب
2 دقائق

أعلن الصحافي والكاتب الإيطالي كورادو أوجاس، يوم الإثنين 14 ديسمبر 2020، أنه أعاد وسام جوقة الشرف لفرنسا والذي حصل عليه احتجاجا على منحه للرئيس المصري عبد الفتاح السيسي. 

إعلان

 وأعاد أوجاس الصحافي والعضو السابق في البرلمان الأوروبي الوسام إلى السفارة الفرنسية في روما متهما السيسي بانه "متواطئ كرئيس دولة في السلوك الاجرامي لرجاله".

وكان الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون قد منح الأسبوع الماضي السيسي أرفع وسام فرنسي خلال زيارته الرسمية لباريس.

وقد أثار هذا الامر إدانة المدافعين عن حقوق الإنسان لما اعتبروه قمع الحريات في بلده، وانتقادات حادة على مواقع التواصل الاجتماعي.

وصرح للصحافيين "لهذه المناسبة كان يمكن استقبال السيسي الذي أقل ما يمكن قوله أن موقفه غير واضح، بمراتب الشرف الخاصة بزيارة الدولة ... لكن دون منحه هذا الوسام".

ورحب والدا جوليو ريجيني الطالب الإيطالي الذي خطفه مجهولون في كانون الثاني/يناير 2016، وعثر على جثته مشوهة بعد أيام قليلة في ضواحي القاهرة، بهذه الخطوة.

وقد تسببت هذه القضية بتوتر العلاقات بين القاهرة وروما، إذ اتهمت إيطاليا بانتظام السلطات المصرية بعدم التعاون وحتى بتضليل محققين إيطاليين. واستدعت ايطاليا التي شعرت بالغضب، سفيرها لدى مصر موقتا.

وفي تصريح للصحافة الإيطالية الأحد قالت باولا وكلاوديو ريجيني "المثال الذي يعطيه أوجاس يترجم تماسكا ودعما لقضية حقوق الإنسان".

ورحب روبيرتو فيكو رئيس مجلس النواب الإيطالي بهذه الخطوة.

وكتب في تعريدة "على أوروبا أن تظهر وحدة ودعما وألا تكون أنانية خصوصا عندما تكون حقوق أساسية على المحك".

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.