تركيا تدين توقيف موظف في قنصليتها باليونان وتعتبره "انتهاك" للاتفاقيات الدولية

رجب طيب أردوغان
رجب طيب أردوغان © رويترز

دانت تركيا يوم الجمعة 18 ديسمبر 2020 توقيف موظف في قنصليتها بجزيرة رودس اليونانية بتهمة التجسس، واتهمت أثينا بانتهاك الاتفاقيات الدولية. 

إعلان

وقالت وزارة الخارجية التركية في بيان إن "اليونان انتهكت اتفاقية فيينا للعلاقات الدبلوماسية". 

وكان قد أعلن في 12 كانون الأول/ديسمبر عن توقيف صباح الدين بيرم (35 عاما) الذي يحمل الجنسية اليونانية ويعمل سكرتيرا متعاقدا في قنصلية تركيا في رودس.

وتتهم أثينا بيرم بجمع معلومات حول تحركات سفن البحرية اليونانية، بمساعدة مشتبه به آخر يعمل في عبّارة بين رودس وجزيرة كاستيلوريزو التي تبعد نحو 1,2 كلم فقط عن السواحل التركية.

ووضع الرجلان رسميا في قيد التوقيف الجمعة. 

وأضافت الخارجية التركية في بيانها، "نحن قلقون حيال المنشورات في الصحافة اليونانية التي تستهدف موظفنا وعائلته وطاقم بعثاتنا في اليونان". 

وتصاعد التوتر بين أثينا وأنقرة في الأشهر الأخيرة على خلفية عمليات استكشاف الغاز التي تجريها تركيا في شرق المتوسط، وتشمل مناطق بحرية تطالب بها اليونان وقبرص. 

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم