على ماذا ينص الاتفاق التجاري بين بريطانيا و الاتحاد الأوروبي؟

علما الاتحاد الأوروبي وبريطانيا
علما الاتحاد الأوروبي وبريطانيا أرشيف

نشرت بريطانيا يوم السبت 26 ديسمبر 2020 نص الاتفاق التجاري الذي توصلت إليه مع الاتحاد الأوروبي قبل خمسة أيام فقط من خروجها من أحد أكبر التكتلات التجارية في العالم، وذلك في أهم تحول عالمي بالنسبة لها منذ فقدان الإمبراطورية.

إعلان

ويضم النص وثيقة تجارية تقع في 1246 صفحة، إلى جانب اتفاقيات حول الطاقة النووية، وتبادل المعلومات السرية، والطاقة النووية السلمية، وكذلك مجموعة من الإعلانات المشتركة.

و"مسودة اتفاق التجارة والتعاون بين الاتحاد الأوروبي والمملكة المتحدة" يعني أنه اعتبارا من الساعة 2300 بتوقيت جرينتش يوم 31 ديسمبر كانون الأول، أي عندما تغادر بريطانيا نهائيا السوق الأوروبية الموحدة والاتحاد الجمركي، لن تكون هناك تعريفات جمركية أو حصص على حركة البضائع بين بريطانيا والاتحاد الأوروبي.

ويقر الاتفاق صراحة بأن التجارة والاستثمار يتطلبان "قواعد متكافئة من أجل منافسة مفتوحة ونزيهة".

وبالنسبة للخدمات المالية التي تقود الاقتصاد البريطاني، يلتزم الطرفان ببساطة "بتهيئة مناخ ملائم لتنمية التجارة والاستثمار بينهما".

ويشتمل النص على كثير من الملاحق التفصيلية عن مسائل من بينها قواعد المنشأ والصيد وتجارة الخمور والأدوية والكيماويات والتعاون في مجال المعلومات الأمنية.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم