تخطي إلى المحتوى الرئيسي

مكتب الأمم المتحدة لحقوق الإنسان يدعو إلى "الإفراج المبكر" عن ناشطة سعودية

اجتماع لمنظة الأمم المتحدة ( أرشيف)
اجتماع لمنظة الأمم المتحدة ( أرشيف) AFP - ESKINDER DEBEBE
نص : مونت كارلو الدولية / رويترز
2 دقائق

دعا مكتب الأمم المتحدة لحقوق الإنسان يوم الاثنين 28 ديسمبر 2020 إلى "الإفراج المبكر" عن الناشطة السعودية المدافعة عن حقوق المرأة، لجين الهذلول، وذلك بعد ساعات من صدور حكم قضائي بمعاقبتها بالسجن خمس سنوات وثمانية أشهر في محاكمة أثارت استنكارا دوليا.

إعلان

وقال المكتب على تويتر "قرار الإدانة والسجن 5 سنوات و8 أشهر الصادر بحق الناشطة البارزة في الدفاع عن حقوق المرأة لجين الهذلول، المعتقلة تعسفيا بالفعل منذ عامين ونصف، مقلق للغاية أيضا. ندرك أن الإفراج المبكر ممكن، وندعو إليه بقوة وعلى وجه السرعة".

ولجين الهذلول، 31 عاما، محتجزة منذ عام 2018، بعد اعتقالها مع 12 على الأقل من النشطاء المدافعين عن حقوق المرأة.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.