إسبانيا: جدل واسع بعد تلقيح عسكريين وسياسيين ليسوا من فئات الأولوية واستقالة قائد الجيش

لقاح كورونا
لقاح كورونا © رويترز
نص : مونت كارلو الدولية / أ ف ب
2 دقائق

قدم رئيس أركان الجيش الإسباني الجنرال ميغيل أنخيل فيلارويا استقالته يوم السبت 23 يناير 2021 بعدما اتهم بتجاهل البروتوكول لتلقي اللقاح المضاد لكوفيد-19، وفق ما أعلنت هيئة الأركان في بيان.

إعلان

وأورد البيان "بهدف الحفاظ على صورة القوات المسلحة، قدم الجنرال فيلارويا استقالته اليوم إلى وزيرة الدفاع".

وأفاد مصدر في هيئة الأركان ردا على سؤال لفرانس برس أن وزيرة الدفاع مارغاريتا روبليس قبلت الاستقالة.

وأقال وزير الداخلية الجمعة ضابطاً برتبة مقدّم من وحدة الارتباط في الحرس المدني في هيئة أركان الجيش، إثر تقرير داخلي خلص إلى تلقيه اللقاح بدون أن يكون من الفئات التي لها الأولوية، فيما تقوم إسبانيا حالياً بإعطاء أكثر من مليون جرعة بالدرجة الأولى للعاملين في القطاع الطبي والمقيمين في دور رعاية المسنين.

ويتهم عدد آخر من افراد هيئة الأركان في هذا التقرير بتلقي الجرعة الأولى من اللقاح بدون أن يكون لهم الحق في ذلك.

وأكد فيلاروفيا الجنرال في القوات الجوية والبالغ 63 عاماً أنه لم تكن لديه قط النية "بالاستفادة من امتيازات غير مبررة".

وبالإضافة إلى العسكريين، تلقى مسؤولون سياسون من مختلف الأحزاب الجرعة الأولى من اللقاح من غير أن يكونوا منتمين إلى أي من الفئات التي لها الأولوية، وبينهم المستشار المحلي للصحة في مرسيا (جنوب شرق) الذي أرغم أيضاً على الاستقالة.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم