فرنسا تعلن عن إجراءات جديدة لمكافحة الجائحة

رئيس الوزراء الفرنسي جان كاستيكس
رئيس الوزراء الفرنسي جان كاستيكس © رويترز

اجتمعت الحكومة الفرنسية مع رئيس الجمهورية إيمانويل ماكرون مساء الجمعة 29 يناير 2021 في إطار مجلس طارئ للدفاع بهدف مناقشة إجراءات إضافية لمكافحة جائحة كورونا، في ظل تطور نسخ متحورة للفيروس.

إعلان

أبرز هذه الإجراءات التي أعلن عنها رئيس الحكومة جان كاستيكس فور خروجه من الاجتماع هي:

منع الرحلات من وإلى فرنسا من خارج الحدود الأوروبية باستثناء من له دوافع قاهرة للسفر وذلك ابتداء من يوم الأحد المقبل. الرحلات البحرية بدورها ستخضع لنفس شرط الحاجة المُلحة للسفر.

إخضاع جميع الوافدين إلى فرنسا من داخل الاتحاد الأوروبي لاختبار طبي باستثناء العمال القاطنين على الحدود والعابرين لها لدوافع مهنية.

سيتم إغلاق المراكز التجارية الكبرى غير الغذائية التي تتجاوز مساحتها 20 ألف متر مربع. وفي هذا السياق تعهدت الحكومة بدعم جميع العمال المتضررين من الإجراءات الجديدة.

الحكومة تدعو الشركات الخاصة وكذلك المؤسسات العمومية إلى تعزيز سبل العمل عن بعد قدر المستطاع.

فيما سيتم تعبئة أفراد الشرطة والدرك لمراقبة احترام الإجراءات الجديدة مع تطبيق عقوبات مشددة على كل من يخترقها.

على الصعيد الصحي، أعلنت الحكومة عن تعزيز استراتيجية الاختبار وعزل المصابين بالفيروس ابتداء من الأسبوع المقبل.

جميع هذه الإجراءات جاءت لتكمل إجراء حظر التجول الساري حاليا في محاولة من الحكومة تجنيب إغلاق شامل جديد و"منح فرصة للبلاد" كما قال رئيس الحكومة جان كاستيكس.

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم