بعد صفقة "رافال"... اليونان ستضاعف إنفاقها العسكري 5 مرات بشراء طوافات ومسيرات

رئيس الوزراء اليوناني كيرياكوس ميتسوتاكيس
رئيس الوزراء اليوناني كيرياكوس ميتسوتاكيس © أ ف ب
نص : مونت كارلو الدولية / أ ف ب
2 دقائق

استعر خلاف منذ أكثر من عام بين أثينا وأنقرة على خلفية التنقيب عن موارد الطاقة في مياه متنازع عليها شرقي المتوسط مع اليونان وجمهورية قبرص. وشهدت فصول التوتر العديد من التحركات الهادفة إلى استعراض القوة.

إعلان

وقال السفير الفرنسي لدى أثينا باتريك ميزوناف إنّ "اليونان تواجه بيئة إقليمية مضطربة ومتقلّبة، ومن المحتمل أن تظل هذه البيئة كذلك". وهذا ما يبرر وفقاً لأثينا زيادة إنفاقها في مجال التسلّح، والذي يتوقع أن يتضاعف بخمس مرات في 2021. علاوة على الاستحواذ على طائرات رافال، تخطط أثينا لشراء طوافات ومسيّرات، وتحديث أسطولها من مقاتلات اف-16 وتجنيد 15 ألف جندي إضافي. كما أنّها أعلنت العمل على تمديد الخدمة العسكرية إلى 12 شهراً. ووقفت فرنسا إلى جانب أثينا منذ بداية الأزمة مع أنقرة، وأرسلت خلال الصيف مقاتلات رافال وسفنا في ظل نشر تركيا لسفن عسكرية واستكشافية في شرق المتوسط.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم