آلة جديدة تعيد الحياة للقلوب بعد توقفها عن النبض

آلة جديدة تعيد الحياة للقلوب بعد توقفها عن النبض
آلة جديدة تعيد الحياة للقلوب بعد توقفها عن النبض © فليكر (Dominique Godbout)

تمكن أطباء في المملكة المتحدة  بفضل تقنية متقدمة من إعادة قلوب متوقفة إلى الحياة وزرعها لأطفال بطريقة ناجحة، وتعتبر هذه التقنية سابقة في جراحة القلب بعد أن كانت العملية سابقا تتم من خلال تبرع المتوفى دماغيا بقلبه الذي مازال ينبض. 

إعلان

إنه اختراق طبي رائد قد يعيد الأمل لمرضى القلوب، أطباء بريطانيون تمكنوا من إجراء عمليات لزراعة القلب لدى أطفال، من خلال إعادة العضو الحيوي في الجسم إلى الحياة والنبض بطريقة آلية متقدمة للغاية. هذه التقنية ساعدت على إنقاذ حياة ستة أطفال وشباب بريطانيين تتراوح أعمارهم بين 12 و16 سنة.

في مجال جراحة القلوب جرت العادة، أن يجري التبرع بعضلة القلب من قبل أشخاص توفوا دماغيا، لكن قلوبهم ما زالت تنبض وعلى قيد الحياة ، وقد شكل هذا الأمر عقبة أمام الطب، نظرا لندرة وجود متطوعين وعدم توفر ما يكفي من عضلات القلب التي يمكن الحصول عليها لأجل إجراء عمليات الزراعة.

التقنية الجديدة تسمى بـ”OCS" وهي اختصار لـ ”نظام رعاية العضو" ، ويمكن من خلالها إعادة القلب إلى النبض مجددا بعد أن يتوقف تماما ، وهو ما يتيحُ الحصول على قلوب أكثر لعمليات الزراعة، عوض انتظار حالات الموت الدماغي، فبعد  وفاة الشخص المتبرع بأعضائه، يتم نزع عضلة القلب منه، ثم توضع على هذا النظام الذي يشبه الثلاجة والذي يبقيها في حالة من الدفء، داخل لتر ونصف اللتر من دم الشخص الذي تبرع بها، في عملية تشبه الدورة، بينما تتواصل عملية الإمداد بعناصر مغذية. 

تقنية قيد التقييم في فرنسا 

عملية الجراحة الناجحة على الأطفال أجريت في مستشفى "غريت أورموند ستريت" في لندن، خلال فبراير 2020 أي فترة الاغلاق بسبب كورونا ، حيث تعتبر بريطانيا واستراليا من الدول السباقة في استخدام التقنية وقد مكنت بريطانيا من زيادة  قدرتها على الزرع الى نحو 30٪؜ 

هذه التقنية مازالت قيد التقييم في فرنسا حيث لا يتم إعادة إنعاش قلوب متوقفة ، لكن التقنية يتم استخدامها منذ خمس سنوات لزرع أعضاء أخرى مثل الكبد والكلى والرئتين ويتم  أيضا استخدامها للحفاظ على عضلة قلوب لأشخاص ماتوا دماغيا . 

هناك نحو 26 ألف شخص في فرنسا هم في انتظار عملية زرع قلب وهذه التقنية يمكن أن تعطي الأمل لألاف المرضى. العائق الوحيد ، هو سعر ألة الحفاظ على القلوب والمقدر بمئات الملايين من اليوروهات ، يضاف إلى هذا مبلغ 30 ألف يورو عن كل عملية ، وفي كامل فرنسا يوجد خمس ماكينات من هذا النوع .

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم