روسيا سترسل سجناء لتنظيف القطب الشمالي

مشروع الغاز العملاق يامال في القطب الشمالي
مشروع الغاز العملاق يامال في القطب الشمالي (أ ف ب)

أعلن مدير هيئة السجون الروسية، يوم الجمعة 12/3، أن روسيا قد ترسل سجناءها للمشاركة في نزع التلوث في المنطقة القطبية الشمالية بعد سلسلة حوادث صناعية فاقمت حدته.

إعلان

وأوضح أليكساندر كالاشنيكوف خلال اجتماع مع مسؤولين رفيعي المستوى في إدارات السجون أن "هيئة إدارة السجون تدرس إمكان تعبئة السجناء لإزالة التلوث من أراضي المنطقة القطبية الشمالية"، ولفت الأنظار إلى أنه طلب من المسؤولين المحليين في الهيئة "العمل في هذا الاتجاه"، مشيرا إلى أن إدارة السجون في مدينة نوريلسك الصناعية الملوثة بشدة جراء أنشطة التعدين، توصلت إلى اتفاق في هذا الاتجاه.

وقد تضررت منطقة نوريلسك التي تضم أنشطة كثيرة لمجموعة "نوريلسك نيكل" العملاقة للمناجم، خصوصا أثناء العام الماضي، إثر كارثة بيئية بعد سكب 21 ألف طن من الوقود في مجاري مائية كثيرة، ما تسبب ببقعة نفطية عملاقة يمكن رؤيتها من الفضاء.

وفي كانون الأول/ديسمبر، تحدثت السلطات عن هذا المشروع القائم على الاستعانة بسجناء في عمليات إزالة التلوث خلال منتدى مخصص للقطب الشمالي في سان بطرسبورغ.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم