الكرملين: بوتين سيتلقى واحداً من لقاحات كوفيد-19 الروسية "بعيداً عن الكاميرات"

الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في سيبريا
الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في سيبريا © رويترز

أعلن المتحدث باسم الكرملين أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين سيتلقى مساء الثلاثاء 03/23 أحد اللقاحات الثلاثة التي طورتها بلاده لكن بعيدا عن الإعلام.

إعلان

قال ديمتري بيسكوف للصحافيين "لم يتم تطعيم الرئيس بعد لكننا نتوقع (أن يتم) بحلول نهاية اليوم، مساءً". اضاف "لن نُظهر ذلك، ويجب تصديق ما نقول" مشيرا إلى أن بوتين "لا يحب تلقي اللقاح أمام الكاميرات". كما رفض بيسكوف تأكيد ما إذا كان بوتين سيتلقى لقاح "سبوتنيك-في" الشهير أو أحد اللقاحين الآخرين اللذين طورتهما الدولة.

وأوضح بيسكوف "ستكون إحدى اللقاحات الثلاث، ولن نقول أيها على وجه التحديد" مشيدًا بـ "فعاليتها ومصداقيتها". ويأتي ذلك غداة وعد قطعه فلاديمير بوتين (68 عاما) بأخذ اللقاح، في إعلان طال انتظاره بعد أن كان قد وعد بذلك في كانون الأول/ديسمبر الماضي، عندما أطلقت بلاده حملة التلقيح لسكانها.

تلقى العديد من قادة العالم اللقاح ضد فيروس كورونا، بينهم الرئيس الأميركي جو بايدن والبابا فرنسيس والملكة إليزابيث الثانية. قام بعض المسؤولين بذلك أمام الكاميرات، في رسالة تهدف لنشر الثقة بين المواطنين. ورغم الإعلان عن نجاح "سبوتنيك-في" واعتماده في 56 دولة، فإن روسيا تسعى لاقناع سكانها في تلقي اللقاح حيث لا يزال جزء كبير منهم مترددا.

وتلقى حتى الآن 4 ملايين شخص فقط جرعتين من اللقاح ومليونان آخران الجرعة الأولى، أي ما يعادل 4 بالمئة من سكان روسيا، بفارق كبير عن المعدل المعلن في الولايات المتحدة والمملكة المتحدة.

أظهر استطلاع للرأي قام به معهد ليفادا المستقل في أوائل آذار/مارس أن نحو ثلثي الروس يعتقدون أن كوفيد-19 هو "سلاح بيولوجي" صنعه الإنسان، ولا ينوي 62 بالمئة ممن تم استطلاع آرائهم تلقي اللقاح.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم