غاريث بيل على استعداد لمقاطعة مواقع التواصل الاجتماعي

غاريث بيل، لاعب منتخب ويلز وتوتنهام الإنجليزي
غاريث بيل، لاعب منتخب ويلز وتوتنهام الإنجليزي © رويترز

قال غاريث بيل، لاعب منتخب ويلز وتوتنهام الإنجليزي، إنه على استعداد لإلغاء حساباته على شبكات التواصل الاجتماعي، لمحاربة حالات الاعتداء اللفظي والعنصري على الانترنت.

إعلان

منضما بذلك الى الفرنسي تيري هنري، اللاعب السابق في ارسنال وبرشلونة، الذي قام بهذه الخطوة عطلة، بيل أكد، في المؤتمر الصحفي لمباراة منتخب بلاده أمام التشيك، على أن الخطوة ستنجح في دفع الشركات التي تملك هذه المواقع الى القيام بتحرك  فوري، في حال اتفاق الجميع على الغاء حساباتهم على صفحات التواصل في التوقيت ذاته، مشيرا الى أن الأمر يستدعي القيام بحملة من قبل جميع الرياضيين خصوصاً النخبة.

حديث غاريث بيل جاء عقب تعرض اثنين من زملاءه في منتخب ويلز من أصحاب البشرة السمراء الى اهانات عنصرية على صفحات موقع انستتاغرام بعد المباراة الودية التي لعبت، يوم السبت 27/3، مع المكسيك.

وعلق رابي ماتوندو أحد اللاعبين على الحادثة بقوله إن موقع فيس بوك الذي يملك تطبيق انستاغرام، لم يتحرك بالسرعة المطلوبة بعد تعرضه لسيل من الاهانات مشيراً إلى انه لو قام بوضع صورة من المباراة المحمية بحقوق البث التلفزيوني لقام الموقع بإزالتها على الفور.

تيري هنري حامل لقب مونديال 1998 مع منتخب فرنسا، والذي يعتبر من أول الرياضيين الذين قاموا بخطوة الخروج من مواقع التواصل الاجتماعي، كان يملك حسابين على تويتر وانستاغرام مع اكثر من مليونين ونصف في كل موقع، وأكد هنري على احتمال عودته في المستقبل بعد ان تصبح هذه المواقع آمنة مشيراً الى أن الأمر يتعدى الاهانات العنصرية الى التحرش والمضايقات التي تؤدي الى مشاكل نفسية.

الجدير بالذكر أن موقع كانستاغرام قام في الفترة بين شهري أكتوبر وديسمبر من عام 2020 بإزالة أكثر من ستة ملايين ونصف محتوى يدعوا للكراهية.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم