بعد صيام عن الألقاب لعامين.. برشلونة يتوج بطلاً لكأس ملك إسبانيا

لاعبو برشلونة خلال تسلمهم لكأس ملك إسبانيا
لاعبو برشلونة خلال تسلمهم لكأس ملك إسبانيا RFEF/Handout via REUTERS - RFEF

قاد أسطورة كرة القدم الأرجنتينية ليونيل ميسي فريقه برشلونة إلى فك صيام لمدة عامين عن الألقاب، حيث توج تتويجه بلقب كأس إسبانيا في كرة القدم بعد فوزه العريض على أتلتيك بلباو بنتيجة  4-صفر ،  في المباراة النهائية التي أقيمت بينهما ليلة الــ04/17، بالملعب الأولمبي "لا كارتوخا" في إشبيلية.

إعلان

سجل للبارسا الفرنسي أنطوان غريزمان  في الدقية الــ60، تاركاً الهدف الثاني الهولندي فرينكي دي يونغ، في الدقيقة الـ63، تاركاً الهدف الثاني للهولندي فرينكي دي يونغ، فيما سجل ميسي الهدفين الثالث والرابع في الدقيقتين الــ 68 و72. 

هذا اللقب، يعد الأول لبرشلونة بقيادة مدربه الهولندي رونالد كومان. ومن شأنه رفع معنويات النادي الكاتالوني الذي دخل المباراة على وقع خسارته الكلاسيكو أمام غريمه التقليدي ريال مدريد 1-2 وتنازله للمركز الثاني في الليغا للأخير، إذ ما تزال حظوظ برشلونة قائمة في المنافسة على لقب الدوري حيث يتخلف بفارق نقطتين عن أتلتيكو مدريد المتصدر ونقطة واحدة عن ريال مدريد الثاني وحامل اللقب.

ويرى العديد من المراقبين أن الفوز بكأس الملك – وهي سابع مرة يفوز به ميسي مع النادي – قد يكون عاملاً مهماً في تقرير "البرغوث الصغير" لمستقبله مع النادي، حيث ينتهي عقده الصيف المقبل، ولكن بالتأكيد ليس الحاسم لأن سعادته تكمن في عودة فريقه إلى سكة الانتصارات على الصعيد القاري.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم