اعتقال إسباني بتهمة "الاعتداء والضرب" بعد تسببه في إصابة أكثر من 20 شخصا بفيروس كورونا

جزيرة مايوركا الإسبانية
جزيرة مايوركا الإسبانية © فليكر (Ignacio Garcia)

أعلنت شرطة جزيرة البليار الإسبانية يوم السبت 24 أبريل 2021 أنها ألقت القبض على أحد سكان مايوركا بتهمة "الاعتداء والضرب" بعد إصابة ما لا يقل عن 22 شخصا بفيروس كوفيد-19 بسبب استمراره في الذهاب إلى مكان العمل والصالة الرياضية رغم ظهور أعراض الفيروس عليه.  

إعلان

وقبل أيام قليلة من اكتشاف إصابته بكورونا، ذهب الرجل الإسباني إلى العمل بالرغم من ظهور الأعراض، مما أثار زملائه وأجبروه على إجراء اختبار تفاعل البوليميراز المتسلسل PCR. إلا أنه عاد إلى العمل في اليوم التالي وذهب إلى ممارسة الرياضة ولم ينتظر صدور نتائج الفحص.

وقالت الشرطة إنه تجاهل الأشخاص المحيطين به وهو يتجول ويخفض الكمامة عن عمد ويسعل، قائلا: "سأصيبكم جميعا بالفيروس".

وعندما حصل على نتيجة الاختبار التي أظهرت أنه إيجابي، ذهب زملاؤه في العمل بإجراء الاختبار أيضا وثبتت إصابة خمسة منهم بالفيروس، وأصيب العديد من أفراد عائلاتهم، بما في ذلك ثلاثة أطفال بعمر سنة واحدة.

وكانت قد أوضحت الشرطة في بيان سابق أنها فتحت تحقيقا في نهاية يناير 2021 بعد تفشي المرض في مدينة ماناكور إثر معلومات تفيد بأن أحد الموظفين "أصيب لكنه أخفى مرضه".  

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم