روسيا تطرد دبلوماسياً أوكرانياً رداً على إجراء كييف بعد طرد قنصلها في سان بطرسبرغ

الشرطة الأوكرانية في كييف
الشرطة الأوكرانية في كييف © أ ف ب

أعلنت روسيا الاثنين 04/26 أنها صنفت دبلوماسيا أوكرانيا "كشخص غير مرغوب فيه" ردا على "أعمال غير ودية" من جانب كييف، وسط تجدد التوترات مع الغرب والعديد من عمليات الطرد المتبادلة.

إعلان

وقالت الخارجية الروسية في بيان إن هذا الموظف في السفارة الأوكرانية يتوجب عليه أن يغادر الأراضي الروسية قبل 30 نيسان/إبريل، موضحة أن هذا الإجراء مرتبط بإعلان طرد دبلوماسي روسي في كييف في 19 نيسان/إبريل.

وكانت كييف اتخذت قرار طرده ردا منها على طرد قنصل أوكراني في سان بطرسبرغ (شمال غرب روسيا) كان قد احتُجز فترة وجيزة واتُهم بمحاولة الحصول على معلومات سرية.

وحذرت الخارجية الروسية الاثنين من "إجراءات جديدة" محتملة ضد الدبلوماسيين الأوكرانيين إذا واصلت كييف "الأعمال العدائية" ضد الموظفين الروس في أوكرانيا. وفي المساء، أشار المتحدث باسم وزارة الخارجية الأوكرانية أوليغ نيكولينكو، إلى أن كييف ستعلن "في مستقبل قريب" طرد دبلوماسي روسي.

يأتي هذا الإجراء الجديد من قبل موسكو في وقت أعلنت روسيا نهاية الأسبوع الماضي انسحاب قواتها التي كانت تجري تدريبات في شبه جزيرة القرم بالقرب من الحدود الأوكرانية.

وأثار نشر تلك القوات مخاوف جدية في كييف والعواصم الغربية التي اتهمت موسكو بالتشجيع على حصول تصعيد حول المناطق التي يسيطر عليها انفصاليون موالون لروسيا في أوكرانيا. من جانبها قالت روسيا إن هذه التدريبات لا تهدد أحدا وانها رد على مناورات حلف شمال الاطلسي المعادية في أوروبا.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم