سابقة في فرنسا: شركة تمنح للعاملات بها يوم إجازة خاصة بالدورة الشهرية

شركة تمنح للعاملات بها يوم إجازة خاصة بالدورة الشهرية
شركة تمنح للعاملات بها يوم إجازة خاصة بالدورة الشهرية © فليكر ( Marco Verch Professional)

هي تجربة لمدة عام قررت القيام بها تعاونية "لا كوليكتيف" La Collective  بمدينة مونبيلييه، جنوب فرنسا، مفادها تقديم يوم إجازة للعاملات بها في حالات الدورة الشهرية المؤلمة.

إعلان

الخطوة التي تعتبر سابقة في فرنسا انطلقت في شهر يناير / كانون الثاني من العام الجاري 2021 وتمنح كل امرأة لديها حيض مؤلم الحق في عدم الذهاب إلى العمل ليوم واحد يعتبر إجازة مدفوعة الأجر دون الحاجة إلى تقديم شهادة طبية.

وتقول إحدى العاملات إن تعاونية "لا كوليكتيف" تقوم بجمع التبرعات في الشارع أيضا لصالح منظمات إنسانية غير حكومية مثل  منظمة أطباء العالم Médecins du monde. وعليه "فمن الضروري أن تكون الموظفة في مزاج جيد، وإذا كانت تتألم فسيؤثر ذلك على أداء عملها بشكل جيد".

ورحبت هذه العاملة بالمبادرة وصرحت أنها كانت تخصم يوما من إجازاتها كي ترتاح في البيت خلال أيام الدورة الشهرية.

ويطرح السؤال نفسه فيما إذا كانت جميع العاملات سيرغبن في الاستفادة من تلك الإجازة علما أن النساء لا يعانين كلهن من دورات شهرية مؤلمة.

وقال مدير التعاونية، ديميتري لامورو، في هذا الخصوص، إن الإدارة تثق بموظفاتها وبروح المسؤولية لديهن بدليل أن في شهر مارس / آذار 2021، فعلى سبيل المثال، طلبت 5 نساء فقط من أصل 17 عاملة الاستفادة من إجازة الحيض لمدة 24 ساعة.

وتعود مسألة إجازة الدورة الشهرية لتُطرح بانتظام إذ تشير استطلاعات الرأي إلى أن أغلبية من النساء في فرنسا تؤيد الفكرة وتطالب بها. وقد أظهر استطلاع مؤسسة Ifop أنجزته لصالح شركة Eve and co التي تُسوق الفوط الصحية النسائية، أن 68 بالمائة يؤيدن الإجازة.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم