فنلندا تقلّل عدد المشردين إلى 5 آلاف فقط وتعد بالقضاء تماماً على الظاهرة في 2027

مشرد في العاصمة البريطانية لندن
مشرد في العاصمة البريطانية لندن © أ ف ب

منذ تطبيق مقاربة جديدة لمشكلة المتشردين في عام 2008 تمكنت الحكومة الفنلندية من تقليل عدد من لا مأوى لهم في جميع أنحاء البلاد بشكل كبير ووصل اليوم إلى أقل من 5 آلاف متبق في جميع أنحاء البلاد.

إعلان

أفاد راديو KQED-FM الحكومي الأمريكي في 22 أيار 2021 أنه صدر للتو أحدث تقرير عن عدد المشردين في فنلندا وكانت النتائج مثيرة للإعجاب.

يوجد في البلاد الآن 4886 شخصاً فقط بدون مسكن ثابت ويمثل هذا 0.88٪ فقط من سكان البلاد وهو رقم قياسي عالمي. جدير بالذكر أن فنلندا هي الدولة الوحيدة في الاتحاد الأوروبي التي يتراجع فيها عدد المتشردين. ويأتي ذلك بفضل تنفيذ سياسة "الإسكان أولاً"، التي تتيح الوصول إلى السكن للجميع دون شروط.

ورغم أن كلفة استثمارات السكن بلغت رقماً باهظاً هو 350 مليون يورو، إلا أن تأمين السكن للجميع أدى إلى تخفيف الكلفة الاجتماعية لزيارات غرف الطوارئ في المستشفيات وتدخلات الشرطة والخدمات الاجتماعية المختلفة.

وقال جوها كاكينن، أحد المهندسين المعماريين الأوائل في المبادرة الفنلندية: "هذا ليس سحراً على الإطلاق. في المجتمع الفنلندي، نعتقد أن السكن يجب أن يكون حقاً أساسياً من حقوق الإنسان وأن المجتمع يجب أن يعتني بأعضائه".

في فرنسا، تضاعف عدد المشردين منذ عام 2012 ويبلغ عددهم اليوم قرابة 300 ألف في جميع أنحاء البلاد، بما في ذلك ما يقرب من 11 ألفاً يعيشون في الأحياء الفقيرة. لذلك فإن فنلندا تمثل نموذجاً يحتذى به.

وتعهدت الحكومة الفنلندية الحالية بخفض نسبة التشرد إلى النصف بحلول عام 2023 وإنهائها بالكامل بحلول عام 2027.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم