كريم بنزيمة استعدادا لنهائيات كأس أوروبا: "أشعر بأجواء رائعة حولي"

كريم بنزيمة خلال مباراة كرة القدم الودية بين فرنسا وويلز على ملعب أليانز ريفيرا في نيس، جنوب فرنسا في 2 يونيو 2021 كجزء من استعدادات الفريق لبطولة كرة القدم الأوروبية 2020-2021.
كريم بنزيمة خلال مباراة كرة القدم الودية بين فرنسا وويلز على ملعب أليانز ريفيرا في نيس، جنوب فرنسا في 2 يونيو 2021 كجزء من استعدادات الفريق لبطولة كرة القدم الأوروبية 2020-2021. © أ ف ب

يشعر كريم بنزيمة بسعادة نتيجة "التأقلم السريع جداً" والعلاقة "السهلة" مع زميله المهاجم كيليان مبابي في معسكر المنتخب الفرنسي المقام في كليرفونتان، حيث يستعد أبطال مونديال 2018 لخوض نهائيات كأس أوروبا التي تنطلق الجمعة 11 يونيو 2021، متحدثاً عن "جو" إيجابي من حوله منذ عودته الى "الديوك" بحسب ما أفاد في مقابلة مع وكالة فرانس برس.

إعلان

وبعدما حُرِمَ من أن يتوج بطلاً للعالم مع بلاده عام 2018، يطمح مهاجم ريال مدريد الإسباني الى التعويض هذا الصيف والفوز مع المنتخب بكأس أوروبا.

ودفع بنزيمة الثمن غالياً في قضية الشريط الجنسي لزميله السابق في "الديوك" ماتيو فالبوينا إذ استبعد عن منتخب بلاده لمدة خمسة أعوام ونصف العام، وتحديداً منذ خوضه مباراته الدولية الرقم 81 أمام أرمينيا في تشرين الأول/أكتوبر 2015 حيث سجل مرتين رافعاً عدد أهدافه الدولية إلى 27.

لكن الآن، الفرصة قائمة أمام ابن الـ33 عاماً لتعويض ما فاته بعدما قرر مدرب المنتخب ديدييه ديشان طي صفحة الماضي واستدعاء بنزيمة الى تشكيلة كأس أوروبا المؤجلة من الصيف الماضي بسبب فيروس كورونا، شارحاً موقفه بأنه "لكي نصل إلى هذا القرار، مررنا بمراحل. تقابلنا معاً وتحادثنا طويلاً"، مضيفاً "لا أريد خلق حالات خاصة. لطالما تجاهلت مصلحتي الشخصية، ومنتخب فرنسا ليس ملكي وهو فوق الجميع".

وخاض بنزيمة مباراته الأولى بعد العودة يوم الأربعاء 2 يونيو 2021 حين فازت فرنسا ودياً على ويلز 3-صفر.

وفي مقابلته مع وكالة فرانس برس، تحدث بنزيمة عن مشاركته ضد ويلز وارتداء قميص المنتخب الوطني بعد انقطاع طويل، قائلاً إنه كان هناك "الكثير من المشاعر، فرحة العودة الى المنتخب الفرنسي ولعب كرة القدم. العواطف تتصاعد. أنا سعيد بالدخول الى الملعب، بشعور الرضى ولعب الكرة. خالجتني الكثير من المشاعر، سواء لعزف النشيد الوطني أو لارتدائي قميص فريق فرنسا مرة أخرى".

وعن ظهوره مرتاحاً جداً في التعامل مع زملائه في الفريق، قال "لقد مر وقت منذ أن لعبنا معاً أو بالأحرى أنا لم ألعب مع هذه المجموعة. لكني أعرف الكثير من اللاعبين وجميع الطاقم التدريبي تقريباً. لقد حصل الأمر (الانسجام) بسرعة كبيرة ولذلك أشعر أني بحالة جيدة (يبتسم)".

رشيق، سريع وفعال

ويعتبر مهاجم برشلونة الإسباني أنطوان غريزمان من اكثر الوجوه التي يعرفها بنزيمة، وقد تحدث عن التفاهم بينهما وعدم اعتراض طريق بعضهما خلال هجمات المنتخب، قائلاً "إنه يلعب لبرشلونة وأنا ألعب لريال. لدينا ما يكفي من الفنيات والرؤية لعدم الدوس على بعضنا (اعتراض طريق بعضهما). بالطبع، نحب الحصول على الكرة لكن يمكننا الذهاب في العمق أيضاً. بإمكاننا التحرك. الأهم هو ألا نكون في نفس المكان لكن أن نعترض طريق بعضنا البعض، فذلك لا".

وأضاع بنزيمة ركلة جزاء خلال مباراة الأربعاء ضد ويلز، لكن هذا أمر طبيعي لأن "الجميع يهدر ركلات جزاء. هل بامكانكم أن تجدوا لي لاعباً لا يهدر واحدة! فهذا الأمر ليس بالشيء الهام، إنها مباراة ودية، سأعمل عليها (ركلات الجزاء) أكثر. ليست مشكلة".

ورأى أن الأمر الذي يمكن اعتباره مشكلة هو "عدم خلق الفرص وعدم التسديد على المرمى"، مؤكداً أن "شعوري كان جيداً... صد حارس المرمى كل تسديداتي، لكن في النهاية فزنا 3-صفر".

وعن اللعب بجانب نجم باريس سان جرمان والمنتخب حالياً مبابي، قال بنزيمة "إنه لاعب جيد للغاية. بالنسبة لصغر سنه، بامكانه فعل كل شيء. هؤلاء هم اللاعبون الذين أحبهم والذين يعرفون كيف يلعبون بلمسة واحدة... رشيق، سريع وفعال. لم نلعب كثيراً معاً لكن في التدريبات كل منا يبحث عن الآخر. الأمر سهل. إنه يعرف كيف يلعب كرة القدم ومن المهم جداً وجوده".

وأبدى بنزيمة سعادته بالدعم الشعبي الذي ناله بعد الاستدعاء مجدداً الى المنتخب، مضيفاً "سارت الأمور بشكل جيد للغاية. كانت ردود الفعل جيدة للغاية. أشعر بالأجواء وما يدور من حولي، إنه أمر رائع. ما يحصل يسمح لي بالتركيز كثيراً على ما أحتاج القيام به على أرض الملعب، لأن هذا هو الأمر الأهم".

ويخوض بنزيمة ورفاقه مباراة استعدادية أخرى الثلاثاء ضد بلغاريا، قبل بدء المشوار في نهائيات كأس أوروبا حيث وقع أبطال العالم في المجموعة السادسة النارية مع ألمانيا والبرتغال حاملة اللقب والمجر.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم