تركيا تتعهد بالتغلب على "مخاط البحر" المنتشر في بحر مرمرة


 تركيا، اسطنبول (يونيو-حزيران 2018)
تركيا، اسطنبول (يونيو-حزيران 2018) (خاص مونت كارلو الدولية: سميرة والنبي)

تعهد وزير البيئة التركي يوم الأحد 06 يونيو 2021 بالتغلب على انتشار ما يعرف باسم "مخاط البحر" الذي يهدد الحياة البحرية في بحر مرمرة بخطة إدارة للكوارث يقول إنها ستؤمن مستقبل المسطح المائي.

إعلان

وانتشرت طبقة سميكة من مادة عضوية لزجة، تعرف أيضا باسم صمغ البحر، في البحر جنوبي إسطنبول مما يشكل تهديدا للحياة البحرية ولقطاع صيد الأسماك.

وغطت المادة اللزجة الرمادية موانئ وشواطئ ومساحات من مياه البحر كما غطس بعضها تحت الأمواج مما أصاب الحياة البحرية في القاع بالاختناق.

وقال وزير البيئة التركي مراد قوروم من على متن سفينة أبحاث بحرية تجمع عينات من المادة اللزجة "نأمل أن نحمي معا بحر مرمرة في إطار عمل خطة لإدارة الكوارث".

وأضاف "سنتخذ معا الخطوات اللازمة خلال ثلاث سنوات وننفذ المشروعات التي ستنقذ ليس الحاضر فقط بل أيضا المستقبل" مشيرا إلى أنه سيقدم قريبا تفاصيل خطة العمل.

ويقول علماء إن التغير المناخي والتلوث يساهمان في انتشار تلك المادة العضوية التي تتضمن مجموعة شديدة التنوع من الكائنات الدقيقة وتنتشر بقوة عندما تصب مياه صرف غنية بما تتغذى عليه في مياه البحر.

وأرجع الرئيس رجب طيب أردوغان سبب الانتشار الواسع لتلك المادة إلى مياه غير معالجة من مدن بينها إسطنبول التي يقطنها 16 مليون نسمة وتعهد بأن "ينقي بحار البلاد من هذا البلاء".

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم